ما غَير وجهك سيدى وجهُُ لها

فى “برزخِ” الحضرات كلُّ الخَلْقِ لنْ

يعدون قولَ الحقِّ في الأكوانِ:كُنْ

فافتحْ لكمْ بابًا إلى المولى .. ومِنْ

أسرارِ ما يبدو لكمْ فاحفَظْ وصُنْ

*****

إنى أَصخْتُ السمعَ فوق جبالها

وسمعتُ تسبيحا وترنيما لها

وسمعت من أرض الفلاة مقالها

حتى الوحوش مسبِّحات كلها

*****

والطير سَبَّح فى السماء إلاهَهُ

والبحرُ سبَّحَتْ العظيمَ مياهُهُ

وحصى الجِبال ورملُهُ .. كُلُُّ له

تقديسُه .. والنجمُ يسجُد حالُهُ

*****

نَفَسِى وسمعى والبصيرةُ والنهى

والدمعُ والبسماتُ .. بل والمنتهى

والحوتُ فى الأعماقِ..بل حتى السُها

ما غَير وجهك سيدى وجهُُ لها

 

مقتطفة من قصيدة ” البرزخ ( البشرى ) – ديوان ” الغريق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

“فالوالدُ”.. قـد وَلَدَ عِـيَـالاً !! مـا ولَـدَتْ أبــدا نـِــســــوانْ!!

يا عبدى ..لى روحٌ .. فافـهـمْ

لــى رمــزًا عـُــلْــوِىَّ الـشــــانْ

لا مِنِّى ..أو عندى ..فافهمْ..

مـخـلـوقٌ طــىُّ الكـتـمـــانْ!!

أعْرِفُه وحدى ..هو كنزى ..

يـعـرِفُـنـى حـَـقَّ الـعِـرفــــانْ!!

فـَـيُـدِيــرُ الـكـونَ بــألـطـافـى

وَ يـُـنـَـفِّـذُ أمـــــرًا قــد كـــانْ!!

فى عِلْمِى مقـدورًا عندى ..

مـَـقْــضـِـيـًّا قـبـل الأزمــــــانْ!!

و الــمَــلَـكْ لـــــه خـُـــدَّامٌ ..

و الخَلْقُ كبَـعـضِ الصِّـبـيانْ!!

بل يُحْىِ و يُمِيت بـأمـرى ..

و الـقَـدَرُ لـديــه .. الـمــيــزانْ

أنــا  أنْــفُــخُ  مــنــه  الأرواحَ

بــلا نـفخٍ مـثـل الإنـســــانْ ..

“والِدُهُمْ” .. والكونُ عيالٌ!!

و الـــروحُ لـــــــه الــســلـطــانْ

“فالوالدُ”.. قـد وَلَدَ عِـيَـالاً !!

مـا ولَـدَتْ أبــدا نـِــســــوانْ!!

يا عبدى .. إنْ كنتَ فـقـيـهـا

فسـتــــفـهـمُ هـذا الـتـبـيــانْ!!

 

مقتطفة من قصيدة “صلوات الأعْلَى” – ديوان “الرَشيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

صِـفــةُ الـرحمـةِ تـَسْـبــِقْ كُلَّ صـفاتِ المولى فى الدَّوَرانْ

والـعـبـدُ الأولُ .. و الكـامـلُ

هــو ســيِّــدُ  كـلِّ الأكـــــوانْ

فالوجهُ الـثـانى .. للـخَلْقِ ..

و رحــمـتُـنـــا فـيـه الـمـيـدانْ

أهـديـتُ الـرحمـةَ مـن روحٍ

مـصـدرُهــــــا نــورُ الـرحـمـنْ

للـخَلْـقِ جميعا .. يرحمهم ..

و رءوفٌ .. بــاســمِ الـحـنَّــانْ

صِـفــةُ الـرحمـةِ تـَسْـبــِقْ كُلَّ

صـفاتِ المولى فى الدَّوَرانْ

إلا  مــا  أخـــرَجَــه  ربـِّـــــــى

شـَرْحـا مـن حَـظِّ الـشـيـطـانْ

فيـه الودُّ .. و فيـه اللُّطـفُ ..

و فيـه الحبُّ .. لنـا طـوفـــانْ

كـان لـواءُ  الـحَـمْـدِ  بــيــده

و الــحـمـدُ  تــنـاثــر ألــــــوانْ

عَجَـزَ الكونُ .. و قـام رسـولُ

اللـَّــهِ بـخـيـرِ عـَلِـــــىِّ  مـكـانْ

 

مقتطفة من قصيدة “صلوات الأعْلَى” ديوان “الرَشيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

ما غيرك القهارُ فوق عِبادهِ

ياواحدُُ أحدُُ .. وليس لكمْ مَثَلْ

كلُّ الوجود لكمْ تضرَّع وامتثلْ

ما ثَمَّ حَىُُّ غيركمْ منذ الأزل

وجميع ما يبدو لنا فلهُ أجلْ

*****

ما ثَمَّ مخلوقُُ لغيرِك عابدُ

طوعا وكرها سيدى لك قاصدُ

والملك والملكوت عندك شاهِدُ

أن الوجود إليك قهرا ساجدُ

*****

ما غيرك القهارُ فوق عِبادهِ

ما غيرك الفعَّال فى أجنادهِ

ما غَيُرك استعلى عَلى إِفرادهِ

وإليك كل الشكر من عبَّادهِ

*****

مقتطفة من قصيدة ” البرزخ ( البشرى ) ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

وأنا الغريقُ بقُدْسِكُمْ وبحبكمْ

بِسمِ الكريمِ إلاهِنا الرحمنِ

مَنْ علَّمَ الأَرْواحَ بِالقُرْآنِ

وَعَلاَ .. فَقَدَّسَ ذاتَهُ الثَقَلانِ

وله سجود الكُلِّ فى الأكوانِ

*****

فى نورِ قدسك سِرٌّ منك يأتينا

سِرٌّ به نحيا والنور يفنينا

والكلُّ أمواتُُ .. لكن أراضينا

تحيا ونور “ المصطفى ” فينا

*****

مِنْ يوم قيل لنا : ألستُ بربكمْ

وأجبتُ: بَلَى..وأشرق نُوركمْ

وأنا الغريقُ بقُدْسِكُمْ وبحبكمْ

لمْ ألتَفِتْ أبداً لغير جمالِكمْ

مقتطفة من قصيدة ” البشرى – ( البرزخ ) ” – ديوان ” الغريق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

بها أرقَى لنور الذاتِ

فَيَا بَابِى إلى الرحمنِ

يا كَنْزِى إلى المُغْنَى

بِحقِّ اللهِ لا تَرْدُدْ

وحَقّكَ فى الرجاءِ يَدَىّ

عليك صلاتُنا أبدًا

بما لا يفهمُ الإِنْسىّ

ولا يَرْقَى إليها الخَلْقُ

مِنْ مَلَكٍ ولا جِنىّ

وما صلَّى بها ربِّى

على أحدٍ سِوَى “ الأمىّ ”

بها أرقَى لنور الذاتِ

مؤتنسًا بكمْ وَفَتِىّ

وخيرُ تَحِيَّةٍ مِنْ رُوحِ

مَنْ عَشِقَ الجَمالَ الحَىّ

تفوحُ بِطِيبها مِسْكًا

يُعَطِّرُ رَوْضَكَ النبوِىّ

وخيرُ صلاةِ مولانا

إذَا فجرُُ بَدَا .. وعَشِىّ

عليك صلاتُه أَبَداً

تدوم مع الورَى الأبَدِىّ

مقتطفة من قصيدة ” الحَىّ ” – ديوان ” الغريق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com 

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

تحقـيـقُ التوحيـدِ الأعـلى .. و الكلُّ على التحقـيق.. الفانْ!!

“أَحْمـَدُ”مـَنْ يـَحْـمَـدُنا حقـا

و حبـيـبـى.. قـبــــل الأزمـانْ

و جعلتُ له سِرًّا من نُورى ..

مـشـكـاةً .. جَـمَـعَـــــتْ ألوانْ

و حبـيـبى .. والـرحمةُ فيه ..

لــه روحٌ .. فــيــهـا وَجْـهَـــــانْ

وجـهٌ يَـنـْـظُـرنـى.. هــو دَوْمًا 

للــــــهِ  الـحـقِّ  الــرحــمـــــنْ

فــيــه تَــجِّـلــيـَّـاتـِـى دَوْمــًا !!

و الـعـلـمُ  لــديــه .. عِـلْـمـــاَنْ

عِـلْمٌ بـى .. لا أحـدٌ يدرى ..

مـهمَـا ارتـفـعَ .. و مهمـا كـانْ

هو سِـرِّى.. والسـرُّ تَـقـَدَّس ..

و الـقُـدْسُ  تــَوَقَّــدَ  نـــيـــرانْ

لا نــــــارًا .. لـكــنْ  أنــــــوارًا

تَـنْـظُـرُهـا  عــيــنُ  الإنــســانْ

تَذْهبُ بالأغـيـارِ .. فَتـفنى ..

لا  يـَــبْــقَــى إلاَّ الــرحــمــــنْ

تحقـيـقُ التوحيـدِ الأعـلى ..

و الكلُّ على التحقـيق.. الفانْ!!

و”الطورُ”..بجِسمك..ياطِيـنًا

و”القدس”..بقلب الإنسانْ!!

إن تَشهدْ ..”فالعرشُ” لديك

و “كُرْسِيى” سـَعـَة ُالأذهانْ!!

وعلى”العرشِ”إذا ما اسْتَوتْ

القدرةُ..صـار هـو الإيـمـانْ!!

إنْ تـفْهم”طُورى و العـرشَ”

و “كُرسـيى”..بـشـهودِ عِـيـانْ

يا عبدى.. أبـشـرْ سـتــرانى..

وَ تَــغِـيــبُ بـنـورِ الإحـســـــانْ

 

مقتطفة من قصيدة “صلوات الأعْلَى” – ديوان “الرَشيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

ومالى غيُركُمْ أَرَبُُ ولا قصدُُ سِواك لدىّ

رسولَ اللهِ .. حبيبَ اللهِ

فقدتُ الحِسَّ مِنْ وَعْيىّ

فجئتُ إليكَ ..ملاذى فيك

وَمَنْ غيرُ النبىِّ ولِىّ !!

وأنتمْ سيدى تدرون

حُبِّى ظاهرا وخَفِىّ

فَجِئْتُكَ يا ملاذى لا

أريد سوى رضاك علىَّ

ومالى غيُركُمْ أَرَبُُ

ولا قصدُُ سِواك لدىّ

وكم قد جاءنى غوثُُ

وفضلُُ من يديك نَدِىّ

وما أنا مُستَحِقُّ الفضلِ

لكنْ جُودُكُمْ لُجِىّ

وكمْ بُشرَى تَلَتْ بُشرَى

أتتْ منكمْ بكلِّ عَلِىّ

وما قد كنتُ أرجوها

ولا طافتْ بقلب ولىّ !!

فلمّا راحَ بى عمرى

وَشَبَّ الشيْبُ فى فُودَىّ

خَشِيتُ وحقِّكُم مولاى

أن أُقْضَى غرورًا فىّ

ومالىَ غيركم للرُوحِ

يا مولاى مِن مُفْتِىّ

وبعد الله أنتم سيدى

الهادى لكلِّ سنىّ

وحقِّ اللهِ يا مولاى

أنتمْ جَنَّتِى والرِىّ

 

مقتطفة من قصيدة ” الحَىّ ” – ديوان ” الغريق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

مـنـكـمْ جــاء رسـولُ الـلـــهِ !! و فــيـكـمْ  يـحـيـا بـالـقــــــرآنْ

يـاعـبـدى .. أو تـعلـمُ مـنْ ذا

هو عنـدى نــــورُ الـفـرقـانْْ!!

نـــورُ رســولِ الـلـهِ الــهادى

يَسْـــــــرى فى كُلِّ الأزمــــانْ

و لـكُـمْ مــنـه الـحـظُّ الأوفى

يَسْـرى فى دمِكمْ وِدْيــَــانْ!!

ثــم جــعـلــتُ لـكـمْ إلــهــامـا

مِـنـِّـى.. يَـفْـرُقُ بـالـفُــــــرقـانْ

بــيــن الـنـورِ و بــيــن ظــــلامِ

الـشــــــــرِّ .. تــلألأ بـالإيــمـانْ

مـنـكـمْ جــاء رسـولُ الـلـــهِ !!

و فــيـكـمْ  يـحـيـا بـالـقــــــرآنْ

إنْ تـُبْصـِرْ.. سـتـراه يــقـيـنـًا !!

و سـتـسـمـعْ مــنـكــــــمْ  آذانْ

“جاءَ رسولٌ من أنفـسكمْ”..

فـافـهـم ألـفـاظَ  الـتـِّبـــــيــانْ!!

فـيكـمْ هـو .. و إلـيكمْ مـنه !!

و إنْ تَفْـهَمْ تـُصبــحْ سلطانْ!!

و أنــا فــيـكــمْ مــثـل وريــــدِ

الأبـهـرِ..أو تـاجـى شـريان ْ..

أولُ مـن أبــرأتُ  قــديـمًا ..

و الـدنيـَا وَهْــمٌ كَـدُخَــــانْ !!

 

مقتطفة من قصيدة “صلوات الأعْلَى” – ديوان “الشَفيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter

وَهَلَّ النورُ منك علىّ

رسولَ اللهِ .. صفىَّ اللهِ

أتيتُك أرجو منك الرِىّ

فلمّا قلتُ : بِسمِ اللهِ

وقيل : الأمرُ بها مَقضىّ

ولمَّا قلْتَ لى : وَحِّدْ

وَهَلَّ النورُ منك علىّ

فَلمَّا عشتُ فى التوحيد

بَانَ العرشُ والكرسىُّ

فَسبِّحْ .. قلتَ لى … واذكرْ

بقلب مُفْعَمٍ وفَتِىّ

فلمَّا قُلتُ : ياأللهْ

غَشِيتُ .. وغُمَّ الأمرُ علىَّ

فقلتَ عليك صلى الله :

قَدَّسَ نُورَهُ الذاتىّ

فلمَّا قُلتُ : ياقُدُّوسُ

طارَ النومُ من عينىّ !!

وبات القلب يقظانا

وصار الجسمُ كالمَشوىّ

وصار الروح .. بَعْدَالعقل

يطيرُ ويسقطُ كالمغشىّ

وقيل : القدسُ بنورِالذاتِ

وأمَّا الذاتُ فغيُر جَلِىّ

فَصَلِّ على الذى أحياك

بالتلقين منه لدىّ

فإنَّ النور فى المختار

يسرى فيه “ للمَهْدىّ ”

وَمَنْ يُحْبِبْ رسولَ الله

صارَ بنورهِ مهْدِىّ

 

مقتطفة من قصيدة ” الحَىّ ” – ديوان ” الغريق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter