الشهر: فبراير 2022

مــا طَـغَتْ الأبصارُ وَ زَاغَتْ .:. بلْ ما كَذَبَ فؤادُ “محمَّدْ”

أُنْظُرْ فى”المعراجِ” لـتفهمَ

كيفَ جرَى تكريــمُ “محمَّدْ”

حيـنَ رأَى الآيــــاتِ الـكبــرى

عَرَفَ رَسولُ اللَّهِ..”محمَّدْ”!!

حـيــنَ أفـــاضَ اللـه عـلـيْـهِ

وَ عَرَّفَ”أحمَدَ”..قَدْرَ”محمَّدْ”!!

جَـلّ الـلــهُ .. وَ وَحَّــد ذاتـًا

وَ العبْـدُ المحبوبُ “محمَّدْ”

فى حـضرةِ قدسِ الرحمن

تـَجَلّـى اللـه لقلْبِ”محمَّدْ”

ثـُمَّ يزيدُ الفضْلُ .. فَيَدْعـُو :

زِدْنى العلمَ بربِّ “محـمَّدْ”

مـا عـرَفَ الرحمنَ سـِـوَاه ..

وَ أَعْبَدُ خَلْقِ اللـهِ..”محمَّدْ”

وَ تـعـــالَى ربــِّى بحِـجـَابِ

النُّورِ.. وَ أَظْهَرَ نورَ”محمَّدْ”

قيلَ:الحُجُبُ هم السبعون..

وَ مــا كُـشِـفوا إلاَّ “لمحمَّدْ”

مــا طَـغَتْ الأبصارُ وَ زَاغَتْ

بلْ ما كَـذَبَ فؤادُ “محمَّدْ”

قَـلْـبُ نـَـبــىّ الــلَّــــهِ إلـيـْهِ

وَ فـيـنـا ينظُرُ وَجْهُ”محمَّدْ”

مقتطفة من قصيدة ” مشكاة الأنـــوار ( المحمدية ) – ( الآيـة الكُبْرى ) ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

مجلس الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم – مجلس مسجد السيدة نفيسة رضى الله عنها –

بإذن اللـه على إذاعة حب النبي صلي الله عليه وسلم الليلة مجلس الصلاة على رسول اللـه صلى اللـه عليه وسلم

بعد أذان عشاء القاهرة ، سنقرأ الثلاث حضرات الأول ثم سنبدأ الرابعة من صفحة 75 صلاة حراء حتى صفحة 100 صلاة الظل

الموقع : www.alabd.com

رقم الملف على الموقع : H2

للمتابعة عبر الانترنت الدخول على إذاعة ” حب النبى ” : attention.fm ثم أضغط ” HOB AL NABI “

بَدَا “لمحمدٍ”.. سرٌّ عظيمٌ .. .:. فصار “الآيةَ الكبرى”..لِذاكا

فَفِى “المعراجِ”.. قام” الروحُ” ..جهرًا

بِسِرِّ ” محمدٍ ” .. حتى رآكا

“و ما كذبَ الفؤادُ”.. لكمْ برؤيا..

و لا الأبصارُ .. زاغت مِن سناكا

هنالك ..قد كَشَفْتَ السرَّ بَعْضًا..

فتُفْشِى “السدْرَةُ” ..السرَّ انتهاكا

و إذْ “بمحمدٍ” .. يغشاهُ نورٌ ..

فلا يُبْدِى كلامًا .. أو حِراكا

بَدَا “لمحمدٍ” .. سرٌّ عظيمٌ ..

فصار “الآيةَ الكبرى”..لِذاكا

تَجَلَّى ربُّنا عِزًّا .. و عِلْمًا ..

فَفَاضَ بِجُودكمْ أعلى نَداكا

و روحُ “المصطفى “..بانَتْ جِهارًا..

فما اهتز الرسولُ بها ارتباكا

و”روحُ محمدٍ”.. تزدادُ نورًا

و”نَفْسُ محمدٍ”.. بَقِيَتْ هناكا

فَبَان السرُّ “للمختارِ” .. لَمَّا

تَكَشَّفَ نورُهُ .. لَمَّا رآكا

و علمُ اللهِ.. فيه يزيد.. حتى

رأى ما شئتَ..مِنْ أعلى عُلاكا

فلا زمنٌ .. و لا حتى مكانٌ ..

له التقديسُ عن هذا و ذاكا

و أدرك “أحمدُ المختار ُ”..ما فى

“محمدِكمْ “..بنورٍ مِنْ سناكا

“فَرُوحُ محمدٍ “.. ظَهَرَتْ جِهارًا

“لِنَفْسِ محمدٍ” ..لمَّا دعاكا !!

و عِلْمُ اللهِ.. قد جُمِعَ انبهارًا..

فلا قِدَمٌ .. و لا حَدَثٌ .. لِذاكا!!

رأى الماضى.. مع الأتى حديثًا!!

و صار الكلُّ فى لحظٍ جُناكا

مقتطفة من قصيدة ” العَبَّاس ” – ديوان ” العريق ” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

إلى أعتابِ “زينب” جِئْتُ أسعَى .:. وَ ارفَعُ فى الرّحَابِ لها دُعاَئِى

إلى أعتابِ “زينب” جِئْتُ أسعَى

وَ ارفَعُ فى الرّحَابِ لها دُعاَئِى

أتيتُكِ نَاظِما حبْا … وَ وِدًّا

تأججَ فى الضُّلُوْعِ بلا ادِّعَاء

له فى القلْبِ آهَات .. وَ وَجْدٌ

وَ سُهْدٌ .. لا يُبَيِّنُهُمْ حَيَائِى

هَوًى لكِ فى الجوَانحِ مُسْتَكِنٌّ

وَ عِشقٌ لَم يَزَلْ طَىَّ الخَفَاء

وَ كَم قد جاءكم قَلْبِى بوَجْدٍ

يُطوِّفُ كلّ صُبْحِ أو مَسَاء

فإن جنَّ الظلامُ أتيتُ أسعَى

وَلى مِن نار حُبِّكُمُ ضِيَائِى

أقَبِّلُ مِنْكُمُ سِترًا وَ بَابًا

وَ أهْرَبُ بالدُّجَى مِنْ كُلِّ رَاء

يُهَدْهِدُ حيرَتى فِيكمُ رَجَاء

وَ كَم كانَ المهَدْهِدُ لِى بُكَائِى

*****

تَأجج حُبُّكمْ فى القلبِ نَارا

رَجَوْتُكِ نَظْرةً فِيهَا دَوائِى

مقتطفة من قصيدة ” الزينبية ” – ديوان ” الأسير ” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

حديث الأربعاء على إذاعة حب النبي ﷺ

الليلة بعد أذان عشاء القاهرة، نستمع سوياً على إذاعة حب النبي صلي اللـه عليه وسلم إلى مقتطفات من حديث الأربعاء لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي رضي اللـه عنه

للدخول على الإذاعة اضغط على الرابط: attention.fm ثم أضغط ” HOB AL NABI “

كُلُّ الـكَوْنِ .. إذا أَدْرَكْـتَ .:. لـهُ المـيزانُ بِكَفِّ “محمَّدْ”

ربــِّى أنـــزَلَ مــنْـهُ الـــرِّزْقَ

وَ قَـسَّــمَ للأكـوَانِ “محمَّدْ”

فـافـهَـمْ مِمَّنْ تــأخُـذُ حَظَّـك

حيثُ تُنــاوِلُ كَـفُّ”محمَّدْ”

إنَّ الـلــهَ المُـعْـطِى حَـقــًّـا

وَهُوَ”القاسمُ”باسْمِ”محمَّدْ”

فـهـوَ خلـيــفـةُ ربِّ الـكَـوْنِ

وَ ” آدَمُ” تـبشيــرٌ “بِمحمَّدْ “

قَالَ: خَلِيفَـتُنَا فى الأرض..

وَ “آدَمُ ” تَمْهـِيــدٌ “لمُحَمَّدْ”

سَـجَـدَ الخَلْـقُ “لآدَمَ” لِمـَّا

شَـرُفَ بـذَرِّ كمالِ “محمَّدْ”

سجدَ المَلْكُ ” لآدَمُ ” لَـمَّـا

شَرُفَ الصُّلْبُ بذَرِّ”محمَّدْ”

كُــلُّ الـكَـوْنِ .. إذا أَدْرَكْـتَ

لـهُ المـيزانُ بِكَفِّ “محمَّدْ”

هــذا قَـوْلُ رَسـولِ الـلـَّـهِ

ليـعرِفَ خلقُ اللـهِ “محمَّدْ”

مقتطفة من قصيدة ( مشكاة الأنوار المحمدية ” الآيـة الكُبْرى ” ) – ديوان ” ألفية محمد صلى الله عليه و سلم – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

و َ صــلاةُ ربـىِّ أرتـجـــيـــهـا مِـنَّـةً .:. لِـتكون عندى عُرْوتى وَ وَثـَاقـى

يـا واَحداً .. فرداً .. عَلَوْتَ بـِعِزةٍ

جَـلّتْ عن الـعُـــبَّــادِ و العـشَّــاقِ

يــا نــورَ نــورٍ لا يُــطَـالُ بــِحيـلـةٍ

لـكنْ يُــــنــالُ بــِمِـنـْحـة الــرزاقِ

والكلُّ تحت الحُجْبِ .. عَبْداً يَدِّعى

وَهْمـاً بـِمعرفـةٍ بــِقُـدْسِ الـبـاقـى

والكلُّ يجهلكـمْ .. وما قَدَروا سِوَى

فِـعْـلا وَ وَصْـفـاً قد جَـلاَه الساقى

مـا شـاهدوا إلا نـفوسَ ذواتـهمْ

وَ لأنت فـيـهـا منـبــــعُ الإشــراقِ

وَ لأنتَ فى نورِ الجلالِ مُـعَـظَّــمُ

وُ لكـلِّ رُوحٍ فيـك بـعـضُ مـلاقـى


و َ صــلاةُ ربـىِّ أرتـجـــيـــهـا مِـنَّـةً

لِـتكون عندى عُـرْوتى وَ وَثـَاقـى

أُهدِى إلى أنوارِ سرِّ “المُصْطَفى”

وَ بـِسِرِّ نورِ “المُصطَفى” المصداقِ

لتكون معراجى وَ سِــدْرَةَ مُنـْتَهى

روحى .. و َإسرائى .. وَ سِرَّ بُراقى

أنا كـلُّ إسـرائى و معراجى بـهـا

فى روح “طه” أستقى .. وأسُاَقى

مقتطفة من المقدمة “المؤْتَمَنْ” – ديوان ” العشيق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

مجلس الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم – مجلس مسجد السيدة نفيسة رضى الله عنها –

بإذن اللـه على إذاعة حب النبي صلي الله عليه وسلم الليلة مجلس الصلاة على رسول اللـه صلى اللـه عليه وسلم

بعد أذان عشاء القاهرة ، سنقرأ الثلاث حضرات الأول ثم سنبدأ الرابعة من صفحة 150 ” صلاة الأخيار ” حتى صفحة 180 ” صلاة المثانى “

الموقع : www.alabd.com

رقم الملف على الموقع : H5

للمتابعة عبر الانترنت الدخول على إذاعة ” حب النبى ” : attention.fm ثم أختار ” HOB AL NABI”

يا ربُ..صـلاةً لحـبـيـبك.. .:. مِنْ نورِ صفاتِك و”القُدْسِ”

يا ربُ..صـــلاةً لحـبـيـبك..

مِنْ نورِ صفاتِك و”القُدْسِ”

يَقْبَلُها..”جَــدِّى”..مُبْتَسِماً

ويقول:رجاؤك..فِى نَفْسى

وَ قَــبـلْنــا..صلـــواتِـك فِيناَ

و الأهْلِ..و صَحْبٍ فى أُنسِ

“أَبُنىَّ”..عليكم صلواتى..

مِنْ ذاتِ النورِ..و من”قُدْسِ”

زِدْنـــاَ..فــنـزيدك أنـــواراً

فَصَلاتك..صارتْ كالشمسِ

قصيدة “صلاة القدس” من ديوان ” الوفيق(20) “

مقتطفة من ديوان ” فى حب أشرف البرية ( مقتطفات من الصلوات القدسية القوصية ) ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

من ذاقَ نورَ”محمدٍ”..فى قلبه .:. صـار الأمـيرَ بروضة العـشاقِ ..

قيل:انتبه..أعرفتَ قدرَ”محمدٍ”!!

قلتُ:الحبيبُ..و رحمةُ الخَلاَّقِ

كلُّ العوالــم فيه.. مثل أَجنَّـــةٍ..

يحنو عليها .. صافى الإشفاقِ

مِنْ نورِه..يَهْدِى العوالمَ كلَّها..

و بغيره .. كفرٌ .. و جهلُ نفاقِ

من ذاقَ نورَ”محمدٍ”..فى قلبه

صـار الأمـيرَ بروضة العـشاقِ ..

صار النبىُّ..كيانَهُ.. و وجودَه..

و عليه تــاجُ الحبِ و الأشواقِ

مـا مـؤمـنٌ .. إلا بحُبٍّ نَالَـــهُ ..

إيمانـُه يَسْرِى إلى المـشـتاقِ

بابُ الرسولِ..الحبُّ.. و هو بنوره

بابُ الوصولِ لـرحمةِ الـــرزاقِ

مقتطفة من قصيدة “الفِطـْـرَة ” – ديوان ” المفيق ” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm