إن كنت قلبك مرتبط بقلبه هتأخذ منهُ

( لن يؤمن أحدكم حتى أكون أنا محمد بن عبد الله أحب إليه من نفسه وماله وولده ووالده والناس أجمعين )

“حديث صريح يُريك أن الإيمان كله جي من قلب سيدنا رسول الله عليه الصلاة والسلام
إن كنت قلبك مرتبط بقلبه هتأخذ منهُ….قلبك مش مرتبط بقلبه مش هتأخذ منهُ، يبقى مفيش إيمان “

مقتطفة من حديث لعبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

أَعـْمَىَ البـصــيرةِ عـندنـا .. .:. لـيس الكـفـيـفُ .. بـِعُـرْفِـكمْ

أَعـْمَىَ البـصــيرةِ عـندنـا ..

لـيس الكـفـيـفُ .. بـِعُـرْفِـكمْ

فالقلبُ يَـعْمَى .. و البصيرةُ

قـــد تــصــيــر كَـطِـيـنـكـمْ !!

أمــا الـذيـن بـِهِـمْ هُــداى ..

و إنـــهــمْ .. أشــــرافُـــكــمْ

فــبـنور إيـمـانٍ .. يَــرَوْن ..

و لا يَـــــرَوْن بــعـــيــنــكــمْ

عُمْىُ البصائرِ .. كالوحوشِ

بــهــــم يَـــعُــمُّ ظـــلامـُـكــمْ

أمّـا الـذيــن بـهـمْ هُــدَاى ..

فــــإنـــهـــمْ أنـــــوارُكـــــمْ

كَكَواكبٍ هُـمْ .. فى الـسَـمَـا

تَــهْــدِى ظــلامَ مَــسِـيـرِكـمْ

مقتطفة من قصيدة “و الضُحَىَ..!!” – بديوان “الفريق” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

أفشوا السلام .. مش قال : قولوا السلام .. أفشوا

أول من أكرم الضيف هو سيدنا إبراهيم و أول من أطعم الطعام هو سيدنا إبراهيم .. إحياء ملة سيدنا إبراهيم إطعام الطعام .. إطعام الطعام .. و الرسول يوصي بإطعام الطعام .. ” أطعموا الطعام و أفشوا السلام وصلوا بالليل ، تدخلوا الجنة” هكذا قال .. “أفشوا السلام” وخد بالك .. أفشوا السلام مش قال قولوا السلام أفشوا .. إيه معنى أفشوا ؟ أنشر السلام .. خلي اللى جنبك يحس بالسلام معاك , و خلي جارك يحس يالسلام معاك , و خلي رئيسك , وخلي مرؤسك , وخلي بيتك , وخلي مراتك , وخلي عيالك, يشعروا بالسلام منهم إليك و منك إليهم .. أفشوا.. أنشروا السلام .. مش قولوا السلام عليكم .. يقولي السلام عليكم وهو عايز يقطعني حتت شغل نصب ع ربنا وعلى الله ورسوله .

أفشوا السلام و إطعموا الطعام .. أول من أطعم الطعام كان سيدنا إبراهيم  .. المهم قاله : تعالى أأكلك بس ليا شرط عندك قاله : إيه .. قاله : تؤمن بالله .. قاله : مين الله ده؟! قال : ربنا بتاعي انا .. رب السموات والأرض .. قاله : لأ ماقولش الكلام ده .. قال له : إذا ماكنتش هتؤمن أنا مش هعشيك .. قاله : لا عايزك ولا عايز عشاك و سابه ومشي .. فنزل على سيدنا إبراهيم الوحي قال له : 80 عام أطعمه ع كفره عام أطعمه ع كفره .. انت مالك انت؟ .. هتحط له شروط؟ .. عام أطعمه ع كفره .. طلع سيدنا إبراهيم يجري وراه تعالى ياعم الشيخ تعالى ياعم الشيخ .. قاله : إيه في إيه عايز إيه ؟ هتقولي بقى شروط .. قاله : لا تعالى ياعم كُلْ أكلك جاهز و عشاك جاهز زي ماانت عايز .. قاله انت غيرت رأيك ليه ؟ .. قال له : عاتبني فيك ربي حصل كذا كذا كذا.. قاله : لا والله ربك ده كويس وانا أؤمن أن لا إله إلا هو ..معروفة هذه القصة عن سيدنا إبراهيم .

مقتطفة من حديث لعبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

مجلس الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم – مجلس السيدة نفيسة رضى الله عنها –

بإذن اللـه على إذاعة حب النبي صلي الله عليه وسلم الليلة مجلس الصلاة على رسول اللـه صلى اللـه عليه وسلم
بعد أذان عشاء القاهرة ، سنقرأ الثلاث حضرات الأول ثم سنبدأ الرابعة من صفحة 150 ” صلاة الأخيار ” حتى صفحة 180 ” صلاة المثانى “

الموقع : www-alabd.com

رقم الملف على الموقع : H5

للمتابعة عبر الانترنت الدخول على إذاعة ” حب النبى ” : attention.fm

قال”الحبـيب”:العبدُ منكمْ.. .:. دائمـًا بكمُ يَرَى !!

يا أيها”المختارُ”..نورى..

صـــــــار أمـْــرُك ظَــاهِـرا

فــإلـيــك .. مـا تـدريـه مِـنْ

سِـرٍّ .. و كنْ لِىَ شـاكِـرا ..

قال”الحبـيب”:العبدُ منكمْ..

دائــــمـــًا بــكــــمُ يَــــرَى !!

سـبحـانَ ربِّ الـكـون .. فـر

دًا .. بــاطِــــنـًـا أوْ ظـاهِــرا

مقتطفة من قصيدة ” يا محـمد ” صلى اللَّه عليك وسلم – بديوان “الشفيق” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

السير والسلوك

فالجُزْء الأول هو دليلُ السلوك وإقامة شعائر الـلَّـهِ تعالى من صلاةٍ وصيامٍ وزكاةٍ وحجٍّ  ،  وهذه أحكامٌ أوجزناها من المراجع الفقهية ، وأعدنا ترتيبها وعرضها ، بما يناسب العصرالذى نحن فيه ، دون تعليقٍ ولا اجتهادٍ منا .

أما الجُزْءُ الثانى وهو دليلُ السـيْرِ بالقلب والنفس إلى رضوان الـلَّـه تعالى وأنواره ، فقد كان حَديثاً طويلاً بينى وبين القارئ ، خاطبته فيه بمنطقه وعقله هو  ،   فكان لِـزامـًا أن أحاور وأداور واستشهد وأقْدِم وأُحجِم معه ، حتى أعرض بضاعتى عليه ، وحتى أقنعه بما أعْرِضُهُ .

وفى الحقيقة لا غنى للمسلم عما جاء فى الجزئين … الأول لتربيةِ ظاهره ، والثانى لتربيةِ باطنهِ الروحى .. ، والـلَّـهُ تعالى هو الظاهر
والباطن .. ولابد أن تكون عبادةُ الـلَّـهِ بالظاهر والباطن ،  فأحكامُ الصلاةِ من طهارةٍ وركوعٍ وسجودٍ لازمةٌ للمسلم .. وهذا هو الشِقُّ الظاهر .. والخشوع فى الصلاة ِلازمٌ أيضا ، وهذا هو الشـِـقُّ الباطن.

والامتناع عن الطعام والشراب ، وما ينقضُ الصيام ، لازم لأداء الصوم … ، و هذا هو الشـقُّ الظَـاهر .. ، ومراقبة الـلَّـه تعالى فى صيامه  ، وحسن الخُــلُقِ ، والأدب مع الـلَّـهِ ، هو الشِقُّ  الباطن ..

فباجتماع الظاهر مع الباطن تَتِمُّ عبوديَّـةُ العبْدِ وعبادَتُهُ ، وهذه هى التجارة مع الـلَّـهِ تعالى …  سَيْرٌ .. وسُلُوكٌ ..

يقول تعالى  :  (  وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ )

ويقول جَلَّ  شأنه  : ( أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ خَالِدِينَ فِيهَا جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ  )

ويقول  : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ تِجَارَةٍ تُنجِيكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ  )

و قول رسول الـلَّـه ﷺ : ” لَنْ يَدْخُلَ أَحَدُكُم الجَـنَّةَ بِعَمَلِهِ .. قَالُوا وَلا  أَنْتَ يَا رَسُولَ الـلَّـهِ ،  قَالَ وَلا أَنَا إِلاَّ  أَنْ يَتَغَمَّـدَنِـى الـلَّـهُ
بِرَحْمَتِهِ “   ،   يَدُلُّ دلالةً واضحةً على أنَّ دُخول الجَـنَّة أصلاً لا يكون إِلاَّ برحمةِ الـلَّـه تعالى .. فبدونها لا يكون للعَبْد نصيب … حتى أعماله لا تُجْدِى.. فإن العمل من العبد يلزمه الإخلاصُ ، ثم الإتمامُ  ، والكمالُ  .. ثم التزكِيَةُ من الـلَّـه تعالى .. فيُطَـهِّـرُهُ جَلَّ  شأنه ، ثم يُزَكِّـيه ، ثم يقبَلُهُ ، ثم يُنَمِّيه،  ثم يجعله شافعـًا لصاحِبِهِ  ، وكُلُّ هذا بفضلِ الـلَّـهِ تعالى ورحمته، فيدْخُـلُ العبدُ الجنَّـةَ برحمة الـلَّـه تعالى وفضله  ، ثم تتفاوتُ درجَاتُهُ فى الجنة على قدر عَمَلِهِ ، وما زكَّاهُ الـلَّـه مِنْهُ وقَبِلَه وَنمَّاهُ لَهُ  ، فافهم يا أخى هذا المعنى الدقيق .

مقتطفة من كتاب ” أنوار الإحسان ( أصول الوصول ) ” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

attention.fm

فافهمْ لِحِكمةِ خالقٍ .. .:. و افهمْ .. لأسرارِ النظامْ

الفِـعـْــلُ .. فِــعْــلُ اللــهِ .. و هـو

صِـفَـاتـُه الفَعَّالُ .. قَهَّارُ العِـظامْ

ما عــنـد ربـى .. فِـعـْــلُ سـوءٍ ..

غـــيـــرَ نِــــيَّــــاتِ الـلـــئــــامْ !!

الـــقَــــتـْــــلُ .. قَـــتـْـــلٌ كُــلُّـه ..

فى الحَـرْبِ نـَـحْـسَــبُـه وسـامْ !!

أمَّـــا بــِـــظُـــلْـــمٍ .. كـــان شَــرَّ

الـفَــعْــلِ فى حُــكْــمِ الـحــرامْ !!

و” الجِيفَةُ النـتـناءُ “.. تَكْرَهُهَا

و لكنْ..للوحوشِ..هى الطعامْ!!

فـافــهـــمْ لِـحِــكـــمــةِ خـالـقٍ ..

و افـهـــمْ .. لأســـرارِ الــنــظـامْ

إنَّ الـحـــرامَ .. بــِـقَــلْــبـــكــمْ ..

وَ حَــــلَالُــه .. قــلـــبُ الــكِــرامْ

و ” القَـلْـبُ “.. بين النـور و الــ

ــظـلــمـاتِ .. فى شَــرِّ احـتـــدامْ

و ” الصدرُ “.. مـعـركةٌ .. و فاز

مَـــنْ اســتـــقــام إلــى الأمــــامْ

اللــــــهُ وِجْـــهَــــتـُــهُ .. و حُــبُّ

رســــولِـه .. أَصْــــلُ الــســـلامْ

نورُ الرسولِ .. ” المصطفىَ “..

الهــادىِ .. لِنمْـشِى فى الـزِحـامْ

و اللـــهُ .. يـــغــفـــرُ مــا يَــشـَـا

و العـفـوُ .. مِــنْ شِــيَــمِ الـكـرامْ

مقتطفة من قصيدة “الإسْـرَا” – بديوان “الوفيق” – من شعر عبداللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

مجلس الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم – مجلس سيدنا الحسين رضى الله عنه –

بإذن اللـه على إذاعة حب النبي صلي الله عليه وسلم الليلة مجلس الصلاة على رسول اللـه صلى اللـه عليه وسلم
بعد أذان عشاء القاهرة ، سنقرأ الثلاث حضرات الأول ثم سنبدأ الرابعة من صفحة 127 ” صلاة الخاتـم “ حتى صفحة 150 ” صلاة الأخيـار “

الموقع : www-alabd.com

رقم الملف على الموقع : H4

للمتابعة عبر الانترنت الدخول على إذاعة ” حب النبى ” : attention.fm

بـلْ .. كلَّ عَـيْـشى فـى الـحــيــاةِ .:. مُـــسَــجَّــلا مِـــنْ كـــاتــبـــى ..

يـــا ربُّ .. عَــفْـــوَك اسـتـمــيـحُ

بـــجــــاهِ مـــــولانــــا الــنــبـــى

وإذاَ رأيـــــــتَ لِـــعــــبـــــدِكــــمْ

خَـيْــــرا ..بــِــفـِــعـْــلِ مُـــقَـــرَّبِ

حَـجًّــا .. و صَـوْمـاً ..أو زكـاةً ..

أو كلامــاً .. بـالدعـاءِ الـطـيِّــبِ

بـلْ .. كلَّ عَـيْـشى فـى الـحــيــاةِ

مُـــسَــجَّــلا مِـــنْ كـــاتــبـــى ..

و كــــذاك .. يــا مـــولاىَ .. مــا

تـَـرْضَــى بـِـفَــضْــل الــواهـــبِ

بــجــــلالِ عِــــزِّك .. فــاجــعــلْ

الـلــهــم .. كُــــلَّ مَــكَــاسِــبـــى

مِــمَّــا رضــيــتَ بــه .. و هـــذا

الـفــضـــلُ مــنـــك مــواهــبــى

ضَــعـْـهُ .. وَ ضَــعـْــنِـــى .. يـــا

عظيمَ الجودِ .. فى صُحُفِ النبى

كُـلِّى ..و جُـزْئ .. فى الحـيـاةِ ..

و مــا كَـسَــبْــتُ .. إلـى الـنـبـى

ضَـــعـْـــنـَـا جَـــمِــــيـــعـــا فِــى

الكـتـابِ .. بـوِقْـفَـةِ الـمُـتَـحـبِّـبِ

مقتطفة من قصيدة “جذب” – بديوان “الشفيق” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alab.com

www.attention.fm

يـــا مَـــنْ إلــيــه صــيــامـى .:. و صـــلاتــُـنــا .. و زكــاتــى

يـــا مَـــنْ إلــيــه حــيــاتـــى

و مـعـيــشـتـى .. و مـمـاتـى

يـــا مَـــنْ إلــيــه صــيــامـى

و صـــلاتــُـنــا .. و زكــاتــى

ســبـــحـــان ربــــى فَـــــرْدًا

ذاتــــــًـا بـــغـــــيــــــر ذواتِ

أنــت الـمُــسَـــبِّـــحُ فــيـــنــا

و الــنـــــورُ داخـــلُ ذاتـــــى

مقتطفة من قصيدة “عوالم” – بديوان “الفريق”- من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm