باللّه كيف بذى فؤادٍ ضارع !!

يـــا مَنْ إليـــه يَحِـــنُّ جـــذْعٌ بـاكيًــــا

باللّه كيف بذى فؤادٍ ضــارع !!

يــا رَحْمةَ الرحمنِ يا مَنْ قد شَكَتْ

بُهْمٌ إليــه فكان خيـر السـامــعِ

إنِّــى شَكَوْتُ إليـــكَ قِلَّـةَ حِيـلَتِـــى

فارْحَمْ وَ كنْ للقَلبِ خَيْرَ مُشَفَّعِ

نــارُ الحجابِ عَلَى المُحِبِّ جَحِيمُهُ

وَ نَعِيمُـهُ وَ صْـلٌ بغيـرِ تَـقَـنُّـــعِ

فانشرْ شَذَاكَ عَلَى القُلُوبِ تَكَرُّمًا

وَأَضِىءْ بنُورِكَ كلَّ قَفْرٍ بَلْقَـــعِ

مقتطفة من قصيدة ” لَيلَةُ القَدْرِ ” – ديوان ” الأسـير ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter