حبك يســـرى فى ذرَّاتـــى .:. وقلبُ الروح لحبـِّـك أشمَلْ

أنت بنـــىَّ وإنــى ” جَــدُّكَ “

فــافرح .. واصبِـرْ لا تتعــجَّــلْ

*****

قلت: رسولَ اللّـه .. حبيبـى

منذ متى بـى نـورك قـد حـلْ

قـال : بنـــىَّ أَتَــــذْكُرُ  لمّــــا

قلت  “بلى” .. والكُـلُّ تهلَّــلْ

قيـل : إليـك بنــوكَ وأهلُـــكَ

نورك فيـــهم ثـــار وكــلَّـــــلْ

كنتُ إمــامَ شيـــوخِك .. ثُـمَّ

إمامك ما قد جسمك يرحَـلْ

*****

قلتُ : رســول اللّـه أحبُّـــك

فوقَ الروحِ و عقـــلٍ يعقـــلْ

“جَـدِّى” قدْ أقسمتُ عليـك

بحــــــقِّ اللّـــهِ ونُـــورِ الأولْ

لا تــتركنـــى أبـــدا يــومــا

مهمـــا فعلى بـى قد ينـــزلْ

أطـــرُق عندك بابَ  الجُـودِ

وأركبُ عنـــدك بـابَ الــــذُلْ

كلِّى خطـــأٌ .. كلِّى ذنــبٌ

أردى بـــى واللّـهِ لأسفــــلْ

لكـنْ حُــــبُّــكَ يا  مـــولاى

بقلبـى فــاحَ .. ولا يتـــمهـلْ

سَـحَّ الدمع .. ودُكَّ العَظمُ

وحبكَ فى الأعضا .. يتسـللْ

أقسمُ حتى لو قــد مِـــتُّ

وكلُّ الجـــسم لنا يتحــــــللْ

حبك يسـرى فى ذرَّاتــى

وقلبُ الروح لحبـِّـك أشمَــلْ

صـلَّى اللّـهُ عليكَ وسلـمْ

خـــير ســـلامٍ لك والأفضـلْ

مقتطفة من قصيدة ” شَـيْـخِـي – ( رسول الله )  ” – ديوان ” الحقيق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter