وَ اجْعَـلْ لِى مـنـْكُمْ ألْـسِـنةً .:. تـَتـَغَـنـَّى بـجَـمَالِ “محـمَّدْ”

يـا “جَـــدِّى” .. أأَنـــَا فى صَحْـوى

أمْ سُـــكْرِى بـجـمــالِ “محمَّـدْ” !!

بـيــن يــقــيــنِ الـشَّــكِّ .. وَ شَـــكِّ

الرُّوحِ..بأنوارِ المحبـوبِ “محمَّدْ”

ضَـــاقَــتْ دُنـيـَـانـــا .. وَ الأخـْـرَى

بــى .. إلاَّ بـكــمـــالِ ” مـحــمَّـدْ “

باللــَّـــهِ الرَّحــمـــنِ .. فَــخُــــذْنـى

بالـكُــلِّــيَّـــةِ عـِنـْــــدَ ” مـحــمَّـدْ “

لا رُوحـــــاً أَوْ جَــسَــــداً يَــبـْــــقَى

إلاَّ عِـنـْـــدَ مَــقــَــــامِ ” مـحـمَّــدْ “

حَـمَّــــــالاً لـنـِـعــــــالِــكَ عَـــــبـْــداً

أفْــنــَـتـْـــهُ أنـــْـوَارُ ” مـحـــمَّــدْ “

وَ اجْـــعَــــلْ لِــى مـنـْـكُــمْ ألْـسِـنــةً

تـَتـَــغَـــنــَّى بـجَـمَــــالِ ” محـمَّدْ “

وَ اجْـــعَــلْ لِــى مِـنْ ربـِّـىَ قَــــوْلاً

صَـلَــــوَاتٍ لِـكَـمـــــالِ ” محـمَّـدْ “

لِـىَ وَحْــــدِى .. بـالـلــــهِ تـعــالَى

صَـلَـوَاتٍ .. لـتَـسُـــرَّ ” مـحـمَّـدْ “

لـتــكــــونَ شِــفـَــــاءً مِــنْ دائِـــى

مِـنْ سِــــرِّ الأنـْـــوَارِ ” مـحـمَّـدْ “

وَ اجْعَلْهـا فى الغُـــسْلِ .. وَ كَــفَنى

بَـلْ قَـــبْـرِى..فى كَـــنـفِ “محمَّدْ”

وَ ظِــــلالاً فــى يَـــوْمِ الـحـشْــــــرِ

بـــألْـوِيَـــــةِ الـحـمــَّادِ ” مـحـمَّـدْ

مقتطفة من قصيدة ” مشكاة الأنوار ( المحمدية ) – باب الرجاء ” – ديوان ” ألفية محمد صلى اللـه عليه وسلم ” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter