صلواتٍ تكُ لى نــــبراسى

“رســولَ اللَّهِ” عَلَيْـك صَلاةٌ

تجهلهـــا صلــواتُ النــــاسِ

مِنْ ربٍّ بالعِــــــزِّ تَسَـــرْبَلَ

و صلاةٌ تَعْلُـــو إحســاسِى

لا خلقٌ يفهـــمُ مِــنْ ربِّى

صلواتٍ تكُ لى نــــبراسى

واحفظنى وخُــــذُوا بيدى

ياربِّى واشْــدُدْ أفــراسى

وأعِنِّى واسْـــتُـــرْ عوراتى

طَهِّـــرنى وارفع مِقيــاسى

واجعلْ مِنِّى نعلَ رسُولِكَ

مُلْتَصِقًا .. بــلْ فوق الرأسِ

و زِدْ اللَّهـــمَّ نبيَّـــكَ مِنِّى

صَلَواتٌ تَحْرِقُ وِســـواسى

صَلَّى اللَّــهُ عليكَ وسَلَّــم

يا ” جَدِّى ” يا خَير النّاسِ

وســـــلامٌ ما هَــــلَّ هِلالٌ

أو نَجْــمٌ يبــــدُو للنَّـــاسِ

 

مقتطفة من قصيدة ” ربيعُ النَور ” – ديوان ” الوثيق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter