حبيبَ الروح

حبيـبَ الـــروح .. يـــا مولاى

و الــــرحــمـن خـيــــر حــكـمْ

فــإنى بـعـتـكــمْ قــلـــــــبا

بـكمْ يــــــا سيـدى أســـــــلمْ

بنـور ” المصطــفى ” فيـه

و عــرشِ إلاهنـــــــا الأكـــــرمْ

أبيـتُ الـليــل يـقـظــــانـــا

أسـبــــــح ربــىَ الأعــظــــــمْ

فـأشــكره .. و أحـمــــــده

عـلى هَـــــدْىٍ لــه قــد عَـــــمْ

فنـور “ المصـطفى ”بـدؤُُ

و نــور “ المُصـطـفـى ” يـَخـْـتِـمْ

عليـــــك صــلاة مــــولانـا

بـعَـــــدِّ الـــــــذَرِّ و الأَنــجُــــــمْ

 

مقتطفة من قصيدة ” المَوْلِدْ – الرُشد ” – ديوان ” الغريق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter