هذا “ الكوثر” .. ليس “ الكوثر ”

هذا “ الكوثر” .. ليس “ الكوثر ”

فيــهِ الــمـــــاءُ كـمــا يُتَـصَــوَّرْ

*****

سألتُ  :  وَأَيْن يكــون  المَنْــبَعُ ؟

قيـل:“ البيــتُ الأعلى ”المصْدَرُ

فقلتُ : وَأَين يَصُــبُّ ؟؟..فقالوا :

“ بيـتُ العِــزَّةِ ” فيـــهِ مَــقَــرْ

وفيهِ النورُ .. وفيه الـطُهْــرُ

ولا يَمــسَــسْهُ الغيرُ مُطـهَّــرْ

*****

فقلتُ:وَحَـــقِّ  اللـهِ البـــارى

وَعِـــــزَّةِ رَبٍّ خَـلَـقَ فَــصَـوَّرْ

رأيتُ النهرَ بِقَــلْبِ “ الهادى ”

بَشـيرِ الخـيرِ الأعلى الأطـهَرْ

رسـولِ اللَّــهِ .. حبـيـبِ اللـه

وَمَنْ بـ“ الكــــوثر” حَـقًّا بُـشِّـرْ

“طــه ” صـلّى اللــهُ عليـــهِ

وَسَــلَّــمَ دَوْمـــــا رَبٌّ أَخْــبَــرْ

فَكَــنْزُ السِــرِّ .. وَسِــرُّ النورِ

ونـــورُ الــــذاتِ عليهِ المظهرْ

صَــلَّى اللــهُ علــيهِ وَسَــلَّمَ

مَنْ أعطــــــاهُ اللــهُ “الكوثـر

 

مقتطفة من قصيدة ” الكوثر ” – ديوان ” الغريق ” – شعر سيدى عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter