* صلاة الطور *

بسمِ العَلىِّ على الورىَ الخلاَّقِ

و صِـفاتِه العُظمـىَ عـلـى الآفاقِ

ياربُّ .. مِنْ جــاهِ الرسول .. كرامَةً

لِنـبيك المختارِ .. فــى الآفـــاقِ

إنِّى رَجَوْتـُك .. مِنْ كَمَالِــك حُظْــوةً

مِنْ نورِ ذاتِـك .. دائِــمَ الإشـراقِ

نـورَ الصلاةِ على الحبـيـبِ “المـصـطـفى

مِنْ ذاتِ قدْسِ النورِ..فى إغراقِ

مِنْ كلِّ نورِ صفاتِك العظمى .. و مِنْ

أنوارِ ذاتِــك .. فوقَ كــلِّ مَــذَاقِ!!

تَزْهو بها الدنيــــا..مع الأخرى. .ولا

أبــدًا يُـــرَدِّدُهـا ســوى الخــلاَّقِ

تَعْلــو على هِمَــمِ الخلائـــقِ كُلِّهــا..

فـتكون شمس الـنورِ بالإشــراقِ

بالرحمةِ العظمىَ.. وبالبركاتِ..من

أنـوارِ ذاتِـــك .. فـــوق كلِّ مَراقـى

و الكونُ.. كلُّ الكونِ.. منهـا يستقى

أنـوارَ ذاتِ المنتهى .. و تُسَاقــى

*******

يزهو بها “الروحُ” الكريمُ.. تَعَجُّـبًا..

و ملائكُ الرحمـنِ .. فى استـغراقِ

و بِـسِـرِّها.. ” الملأُ الـعَـلِىُّ “.. وأهلُـه

صَلَّوا بهـا دَوْمًا .. مـع الــعــشــاقِ 

و تقولُ كـــلُّ الأنبيا .. روحٌ لـنــا ..

و هــو الكتــابُ .. ونحن كالأوراقِ

فينا الرسولُ “محمدٌ”..نَهْدِى بـه

مِنْ روحِـه فينا .. و سِــرِّ السـاقى

يا مِنْ يُحِبُّ”محمداً”..طُوبَى لكمْ.. 

مِنْ قلبِه الإيمــانُ .. فيـه سواقـى

مَنْ كان فى حُبِّ الرسولِ مـتـيَّـــمٌ

فهو الذى يعلُــو عـلـى الأعـنـــاقِ

فهو”السفـيـنـةُ” عند”نوحٍ”.. مثل مـا

فى”الطور”..كان مع” الكلـيم”.. يُلاقى

حتى “الخليل”..تراه فى جَنَـبَاتِه..

و جمالُ “يوسَُفَ”..منه بـعضُ مَذَاقِ

و”الروح”.. منه و فيه..بل فى كُـنْهِهِ

تـَــبْدُو بـه الآثـارُ لـلــمـــشـــتـــاقِ

*******

غفرانُ ربى.. و السماحُ.. وعَـفْوُهُ..

دوما بـهـا.. حـتى على الـفُسـَّاقِ

سـبـحان مَنْ رحماتُه سَبَقَـتْ لـه

غَـضَبًا على الخَطـَّاءِ .. بالإشفاقِ

يا ربُّ .. و اجعلـها الطُهُورَ بمغْسَلى

و تكون أكفـــانـى .. وسَتْرًا واقـى

والبعث..فى حَشْرِى لِواءً..فى يَدِى

فَــتـُجَمِّـعُُ الأحبــابَ بــالأشـــــواقِ

و يقول:”جَدِّى”.. قد كُفِيتَ بِحُبِّنا..

أَكْـرِمْ بـنــورِ الـحبِّ .. للمشـتــــاقِ

أَقْبِلْ..وَسُقْ لى..مَنْ عَلا فى حُبِّنَا..

حتى تكونوا فى الزِمامِ .. نطــاقى

صلِّى عليك اللـه..يـا”جَدِّى”..بمـا

لا تفـهـمُ الأكــــوانُ .. بــالإطـــلاقِ

و ســلامُ ربِّى .. مِنْ سَنـا بركـاته

دَوْمًا..إلى روحِ الحبيبِ .. الساقى

********

مقتطفة من قصيدة ” مقدمة ( بعض السر ) (1)”

ديوان ” الشفيق   (19) “

مقتطفة من ديوان ” فى حب أشرف البرية ( مقتطفات من الصلوات القدسية القوصية ) ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter