خليفةُ كَوْنِ اللَّهِ”محمَّدْ”

 

بل وَ”الحَجَرُ”..وَ”أُحُدٌ”منهُ..

اهْتَزَّ .. لشَرَفِ وقوفِ”محمَّدْ”

وَ  الأمْــــلاكُ  تـَحُــطُّ تـباعـًا

تـسـألُ  ما يرضاهُ “محمَّدْ”

“مَلَكُ الجَبَلِ”.. و”مَلَكُ الريحِ”..

وَ”مَلَكُ الرُّعب”..جنودُ”محمَّدْ”

وَ الإيمانُ  .. وَ كلُّ سكيـنةِ

أمـرِ اللَّهِ .. بقلبِ “محمَّدْ”

وَ”الضَّبُّ”.. استنْطَقَهُ رَبِّى

قالَ : أَتَى بالنُورِ “محمَّدْ”

وَ  حَـمـامٌ .. بالبَيـْضِ يحُطُّ

عَـلَى غارٍ يدخُلُهُ “محمَّدْ”

وَ الـعـنـْكَبُ .. ينسِجُ أستَارًا

كـى يُخـفى آثارَ “محمَّدْ”

وَ سَحَابٌ .. مِن حَرِّ الشَّمسِ

يظلِّل .. مفتخرًا”بمُحَمَّدْ”

فجمادٌ .. وَ نـبَاتٌ .. حَـتـَّى

حيوانٌ..يدْرى”بمُحَمَّدْ”!!

مَنْ!! قلْ لى..فى الـكَوْن تراه

وَ قد جهلوا بمقامِ”محمَّدْ”!!

فـهُـوَ  بـأمْــرِ الـلَّـهِ الـقائمُ ..

و خليفةُ كَوْنِ اللَّهِ”محمَّدْ”

 

مقتطفة من قصيدة “القُدْس” – ديوان “ألفية محمد” صلى اللـه عليه وسلم – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter