وجــــــــــــــــه ربى المنتهى .:. للعارفـــين ومــــــن أشـــــــادْ

قُـــدْسُ رَبِّــى عِنْـــدَ رَبِّـــــى

سِـــــرُّهُ يَعْــــــلُــو العِــــبــــادْ

ثُـمَّ مَــنْ يَمْنَــــحْهُ وَمْـــــضًا

قيـــــلَ : إنْ تَصْـــمُتْ تُــــــزادْ

إنْ عرفتَ الســـــــــر فاكتم

سِـــــــــــــــــرَّنا عن كل عــادْ

فالرجولــة كتـــــمُ سِـــــــرٍّ

والفحــــــــــولةُ أنْ تـــــــــزادْ

مقتـضى الــذات الصـفــاتُ

وما الفِعال ســــوى الحصــادْ

ما الفعـــال ســوى لـــذات

اللّـــــــه مـــــــــا ربِّـــــى أرادْ

والصفـــــات تدير كــــــون

اللّه فى قهـــــــــــــــر الودادْ

وجـــــــــــه ربى المنتهى

للعارفـــين ومــــــن أشـــــــادْ

صلى الإله على الحبيـــبِ

وآلِــــــــــــهِ خَــــــيرِ العِــــبــادْ

مقتطفة من قصيدة ” مقتضى الذات ” – ديوان ” العقيق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

للإستماع إلى إذاعة ” حب النبى ” عبر الإنترنت :

attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter