واللـهِ.. لا الدنيا..ولا الأخرى.. .:. و لا الجنـَّاتِ .. غـيـرُ مَــحَبـَّـتـِكْ

أنا .. يا ”رسول اللـهِ”..جَنَّاتى

-وحقِّـك-فى رِضاك..وصُحْبَتِكْ

واللـهِ.. لا الدنيا..ولا الأخرى..

و لا الجنـَّاتِ .. غـيـرُ مَـحَبـَّـتـِكْ

مَنْ ذا له أَدَبٌ

يـناسـبُ للـحديثِ .. بحَـضْرَتِـكْ

عُذْرًا”رسولَ اللهِ”..مِنْ جَهْلى..

بــِفـَـهْــمِـــى مَــقـْـصـــِدِك

-باللـه- عَـلِّمْـنى .. و أدِّبْنى ..

وسامحْ جُرأتى..مِنى عليكْ..

يا رحـمةَ الرحمنِ .. ساعدْنى

لأفهمَ بالحقـيقـةِ .. مَـقـْصِـدَكْ

لا مــــِنْ خــيــــالِ الـوهــــْمِ ..

أو رؤيـــا .. بـتـأويـلٍ و شــَك

فـلـقـد وقـفـتُ الآن

مُـنْـفـَجِـرًا .. كـطـيفٍ قـد هَـلَكْ

كـــلُّ الـصــلاةِ عـلـيــــك .. يــا

” جـــَدِّى “.. و ربِّـى يـرفَعـُك

مقتطفة من قصيدة “بايعوا” – ديوان “الشفيق” – شعر عبداللـه//صلاح الدين القوصي

www.alabd.com

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter