ياواصلاً قلباً بحبك يشتعلْ

ياواصلاً قلباً بحبك يشتعلْ

يافاصلاً مَنْ عَنْ جمالك قدغفلْ

أقسمتُ باللاهوت والناسوت

والسرِّ الذى بهما اتصلْ

وبعزة الجبروت والسلطان

يا متكبراً منذ الأزلْ

وبرحمة الرحموت فى الأكوان

لولاها لَمَا الخلْقِ اعتدلْ

وبإسمك الأعلى الذى

جَمَعَ الصفاتِ وما اشتملْ

وبسرِّ نورِ القُدْس منك

وما علا أو ما نزلْ

وجلال وجهٍ عَزَّ يا مولاى

عن قولٍ وعن وصفٍ وَجَلْ

وصفاتك العظمى التى

كل الوجود لها امتثلْ

إنى أراك بكل بارِقَةٍ

كشمسٍ أشرقتْ والكون ظِلْ

فيراك قلبى بل فؤادى

قدر ما العقل احتملْ

صوراً أراها كالسراب

إذا أتيناه انتقلْ

القلب يدركها .. ولكنْ

أى عقلٍ .. يحتمل !!

مقتطفة من قصيدة ” الختم ” – ديوان ” الطليق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter