ويبقى الحىّ بقلب الحىّ

بِسمِ اللهِ الحقِّ الحىْ

ومالِىَ غير الله وَلىّ

سوى“المختار”حبيب الله

و خير الخلق وخير نبىّ

حبيبى ربُُ .. أكرَمَ عبدًا

و زادَ بفضلٍ منهُ إلىّ

أنارَ القلبَ بحُبٍّ فيه

فصار الكونُ همومَ غبىّ

ومَالِىَ والأكوان سرابُُ

ظِلُُ يَسْمَعُ أمرَ قوىّ

تعالى اللهُ الحىُّ الباقى

وجلَّ القدسُ الأكبرُ فىّ

هو الرحمنُ .. وقُدْسُ الله

أراه كنورِ الشمسِ .. جَلىّ

وَمَنْ يرضَ بغيرِ اللهِ

أُنْسًا .. لا يكون سوىّ

وَمَنْ يَفْنَ بنورِ اللهِ

لا رَسْمُُ له أَوْ زِىّ

فحيث يريد منه الحقُّ

سارَ بقلبِ روحِ رَضِىّ

فَيَفْنَى العبدُ بنورِ الله

ويبقى الحىّ بقلب الحىّ

 

مقتطفة من قصيدة ” الحَىّ ” – ديوان ” الغريق ” – للإمام عبد اللـه/ / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

 

 

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter