يا “ليلةَ القدرِ” التى وُلِدَ الهُدَى

يا “ليلةَ القدرِ” التى وُلِدَ الهُدَى

فِيهَا لكل الساجــدين الرُكَّــعِ

يا ساعةَ ” الثلثِ الأخيرِ” مُبَارَكٌ

فِيهَا “النــزولُ” لكل عَبْدٍ طَيِّعِ

أهْدَى بِهَا الرحمنُ عَفْوًا مُنْعِمًا

للتَّائبـين الصّادقيــن الخُشَّعِ

هى ساعةُ المُخْتَارِ لَمَّا أ شْرَقَتْ

أنْوَارُ مِيلادِ الرَّسُولِ الشَّافِـعِ

طُوبَى لِمُغْتَرِفٍ مِنْ نُورِ طَلْعَتِهِ

وشفـاء رحـمتـــه لِـدَاءٍ ناقِـعِ

 

مقتطفة من قصيدة ” لَيلَةُ القَدْرِ” – ديوان ” الأسير ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter