فَأَكْرِمْنَا بِفَيْضِ الرَّحْمَةِ

فإنْ ” لِلْكَعْبَةِ ” الغَرَّا

أَفَضْنَا .. مِثْلَ يَوْمِ العُرْسْ

فَأَكْرِمْنَا بِفَيْضِ الرَّحْمَةِ

العُظْمَى عَلَى الأَنْفُسْ

رِضَاكَ .. ونُورُ وَجْهِكَ لِى ..

وكُلُّ سوًى لَكُمْ يُبْخَسْ

فَلا الجَنَّاتِ أَرْجوها

ولا الأَنْهَارَ والسُّنْدُسْ

كَفَانِى مِنْكَ مَكْرُمَةً

قَبُولُ عُبُودَتِى بِالنَّفْسْ

مقتطفة من قصيدة ” لَبَّيْـك ” – ديوان ” الطليق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter