صَلَـــواتٌ  أســـمى .. و  ســـــلامٌ مـن  نــورِ  الرحـمنِ .. وَ  ظِـــــلّ

قــد ذُبــتُ .. وَحَــــقِّ الرحمـــن

ولـم يَـبْقى لى .. حتى مِن ظــل

صَلَـــواتٌ  أســـمى .. و  ســـــلامٌ

مـن  نــورِ  الرحـمنِ .. وَ  ظِـــــلّ

اللــــــهُ  الـنـــورُ  ..  وَ مــا ظِــــــلٌّ

لـلـنـــورِ .. ســـوى نــورِ الـظِـــــلّ  

فـعـلــيـــك صـــــلاةٌ  مــن  نـُــــورٍ

يـــا  نـــوراً  يـبـــدو  فى  ظِـــــــلِّ

يــا  عـيــنَ  الأنــوارِ  ..  و  عـيــنــاً

لــعــيــونٍ .. فـى  عَــيــنِ  مُــقَـــلْ

مقتطفة من قصيدة “ظِل النور” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter