يـا قِبْــــلـةَ أرواحِ الــدنْـيـا

يـا قِبْــــلـةَ أرواحِ الــدنْـيـا

يـا خَـيْرَ المَـهْبِطِ و الـنُزُلِ

يا نـورًا يسطعُ فى الكونِ

فـتـنـيرُ بــهِ كُـــلُّ الـسـبــلِ

يــا عَـجَـبًـا مـِنْ سِـرٍّ يـَبْـدُو

كـالعَلَمِ على قِمَّةِ جَبَلِ !!

مَنْ يعرفُ .. عاش به مَلِكًا

و الجاهلُ يمشى فى وَحَلِ

” الـدهـرُ ” بـه سِرٌّ يسـرى

يُفْـنـى و يُعيدُ عـلى مَـهَـلِ

و اللَّـهُ يقول : أنا الدهرُ !!

يا ويلى مِنْ معنى الجُمَلِ !!

سبـحان الأبـدىِّ الأعلى

و الدائمِ قدْسا فى الأزلِ

لا يفـهم خـلـقٌ مـا الـدهر

سوى ساعاتٍ فى الأجلِ

ما الزمنُ سوى ظِلٌّ يَسْرِى

و الحَدَثُ سرابٌ كالظُلَلِ

و الـقـلــبُ يــدُقُّ كَـعـدَّادٍ

هو يحسبُ أوقاتِ الأجلِ

و الرعدُ يسبِّح فى الأعلى

و القلبُ يسبِّح فى السِفَلِ

إن كَـرْهًا .. أو حُبًّـا سَـبَّح

لـِلـَّــهِ بـِنَـبـْـضٍ مـُنـْفَـصـــلِ

سُبْحَان الديمومى الأبدى

الـدائـم مـن قَـبْـل الأزَلِ

و الـلَّــهُ الحَـقُّ .. الـجَـبَّارُ

الـقَـهـَّارُ عـلى كُلِّ الدُوَلِ

يــا عـبـدًا .. أَكْـرَمَـهُ اللَّـــهُ

بـأعـلـى مـا نَـزَّل من مِلَلِ

يا هذا .. فافهمْ ما حولك

أَوَ فيك لأمرِك مِنْ حِيَلِ !!

مقتطفة من قصيدة “صلوات الدهر (الصلوات الأوفَى)” – ديوان “الرَقيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter