وَ افعَل بى ما شئتَ .. وَ لـكنْ .:. مقترناً بـرسـولِ الـلـَّهْ

يـَـا ربـِّى .. سلَّـمـتـُــكَ أَمْــرى

فى حُــبـِّى لـرســـولِ الـلَّــــــهْ

وَ الـحــبُّ هـديــَّــةُ أفـضـــــالٍ

مـــن رَبِّى لــرســـــولِ الـلَّـــهْ

لكَ حَمْـدِى .. من قلـب مـحـبٍّ

هـيْـمـــانٍ بـرســولِ الـلـــَّـــــهْ

وَ افعَل بى ما شئـتَ .. وَ لـكنْ

مـقــتــرنــاً بـــرســولِ الـلـــَّـهْ

سـلَّـمـــتُ أُمـــُــورى لــلـــــَّــهِ

عَــلَـى قَـــــدَمٍ لـرســولِ اللـــهْ

صَـلَـوَاتٌ عُـظْــــمَى مِـنْ ربِّـى

وَ سـَــــلامٌ لـرَســُـــــولِ الـلَّــهْ

لا خَــلْـقٌ أبَـــداً يـقْــــدِرُهــا

تـعـظـــيــمــاً لِـرَســولِ الـلَّـهْ

مقتطفة من قصيدة ” البيان – باب ( الذات ) ” – ديوان ” محمد الإمام المبين صلى الله عليه وسلم ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter