مـنـكـمْ جــاء رسـولُ الـلـــهِ !! و فــيـكـمْ  يـحـيـا بـالـقــــــرآنْ

يـاعـبـدى .. أو تـعلـمُ مـنْ ذا

هو عنـدى نــــورُ الـفـرقـانْْ!!

نـــورُ رســولِ الـلـهِ الــهادى

يَسْـــــــرى فى كُلِّ الأزمــــانْ

و لـكُـمْ مــنـه الـحـظُّ الأوفى

يَسْـرى فى دمِكمْ وِدْيــَــانْ!!

ثــم جــعـلــتُ لـكـمْ إلــهــامـا

مِـنـِّـى.. يَـفْـرُقُ بـالـفُــــــرقـانْ

بــيــن الـنـورِ و بــيــن ظــــلامِ

الـشــــــــرِّ .. تــلألأ بـالإيــمـانْ

مـنـكـمْ جــاء رسـولُ الـلـــهِ !!

و فــيـكـمْ  يـحـيـا بـالـقــــــرآنْ

إنْ تـُبْصـِرْ.. سـتـراه يــقـيـنـًا !!

و سـتـسـمـعْ مــنـكــــــمْ  آذانْ

“جاءَ رسولٌ من أنفـسكمْ”..

فـافـهـم ألـفـاظَ  الـتـِّبـــــيــانْ!!

فـيكـمْ هـو .. و إلـيكمْ مـنه !!

و إنْ تَفْـهَمْ تـُصبــحْ سلطانْ!!

و أنــا فــيـكــمْ مــثـل وريــــدِ

الأبـهـرِ..أو تـاجـى شـريان ْ..

أولُ مـن أبــرأتُ  قــديـمًا ..

و الـدنيـَا وَهْــمٌ كَـدُخَــــانْ !!

 

مقتطفة من قصيدة “صلوات الأعْلَى” – ديوان “الشَفيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter