مــا مـــن ســــواك بنــــــافــــعِ

وَ بـِســـرِّ نَـــــصٍّ قـــــــــاطــعِ

سـِــــرٍّ حكـيـــــــــمٍ جـــامــــــعِ

كــن لـِى نجِيـِّى ســــــامعــى

مــا مـــن ســــواك بنــــــافــــعِ

*****

يــا تـاليـــاً شعـــرى .. انتبــــهْ

فـالـلفــظ فـيــــه مُـشْـتـبــــــهْ

و لقـــد دسـسـتُ الرمـز بــِــهْ

لفـــــؤادِ عبـــــدٍ قـــــد نـَبَــــهْ

 

مقتطفة من قصيدة ” أُحِبُّ مُحمداً  ” – ديوان ” الطليق ” – لسيدى عبد اللـه  // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter