كـيــفَ  يكــونُ  ســلامُ  الـــروح

نـــورُ  رســـولِ  الـلـــهِ  جــلــيــلٌ

لا  يـُـفْــهَـــمُ  أبـــــداً  بــالـعــقـــلْ

لــكــنْ  حـيـــن  تـــراهُ  الــــروحُ

تــذوب  وَ  تـرجـو  فـيــه  القـتـلْ

لـيــس  المـوتُ .. وَ  لكن  تـحيـا

فى  نــورٍ .. نَـشْــوَى  بـالــوصــلْ

كـيــفَ  يكــونُ  ســلامُ  الـــروح

إذا  رَجَــعَــتْ  حـقًّــا  لـلأصـلْ !!

 

مقتطفة من قصيدة “ظِل النور” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter