أفـهِـمتَ الـقــرآنَ !! وَ كَـيْـــفَ .:. إذاً أُوحِــىَ لـرســــولِ اللَّـــــهْ !!

قـــال : إذاً .. لا شـَـىْءَ سنــَنـْـظُــرُ

إلاَّ وَجـْــــهَ رســــــولِ الـلـَّـــــهْ !!

حَــتـــَّى وَجْـــهُ اللَّــــهِ الأعْــلَـــى

مـحـجـــوبٌ بـرســـولِ الـلــَّـــهْ !!

قلــتُ : حجــابُ الـنــُّور الأسْـمَــى

مِــنْ أسْــــرارِ رســـــولِ اللـــــــهْ

وَ الأكـــوانُ لـهـــا “الـمِــعْــراجُ”

بـلِ “الإسْـرَا” .. بـرســـولِ اللَّـــهْ

تـَعـْـلُـــو روحـــاً .. أوْ تــتَــنـَـزَّلُ

تـَـلْــقَــى ذاتَ رسُــــولِ اللــــَّــهْ

حـتـَّى قــالَ : وَ قَــدْ أحْـصَـيـْنــا

الأمْــرَ بـــذاتِ رســـولِ اللـــــهْ

فَــهُــوَ “إمـامُ الخَـلْـقِ مُـبـيـنٌ “

فـيــهِ عُـلومُ رســـــولِ اللَّـــــــهْ

حـتـَّـى لمَّـا قـالَ لَــهُ ” اقـــرأ ” ..

مـــاذا قـــــرأَ رســــولُ اللــــهْ !!

هَـلْ أعْـطـــاهُ كِـتــاباً .. تَـــقــرَأُ

مِـنــْهُ عُــيــونُ رسـولِ اللـــهْ !!

كــيــــــفَ إذاً يـقـــــــرأُ إلاَّ مِـــــــنْ

روحِ وَ قــلـــبِ رســـولِ اللَّـــهْ !!

قــالَ : اقــــرأْ .. فـتـفَـجَّــرَ نــوراً

فـالـقُـــرآنُ .. رســـولُ اللـــــــَّــهْ

أنــوارٌ فـى الـرُّوحِ .. وَ تـُـتــْــلَــى

بــلِــســـــَـانٍ لـرســــولِ اللــــَّــهْ

أنــْوارٌ مِنْ فَــوْقِ الـــعَـــرْشِ ..

وَ أنـفـــَـاسٌ .. لـرسُـولِ اللـــَّـــهْ

أفـهِـمتَ الـقــرآنَ !! وَ كَـيْـــفَ

إذاً أُوحِــىَ لـرســــولِ اللَّـــــهْ !!

قـالَ : وَ ” جـبريـلُ ” الـقـرآنِ !!

فـقـلـــتُ : أمـيـــنُ رســـولِ اللـــهْ

بـيــنَ الـنــــورِ وَ بـيــْنَ الحَــــرْفِ

يـقـــومُ بـصَـــدْرِ رســولِ اللَّـــــــهْ

صَـلَـــوَاتٌ عُـظْــــمَـى مِـــنْ ربِّـــى

وَ سـَــــلامٌ لـرَســُــــــولِ الــلَّــــــهْ

لا خَــلْـــقٌ أبَــــــداً يــقْــــــدِرُهـــــا

تـعـظـــيــمــــاً لِـرَســـــــولِ اللـــــهْ

مقتطفة من قصيدة ” البيان – باب ( الكتاب ) ” – ديوان ” محمد الإمام المبين صلى الله عليه وسلم ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter