إنِّى أنا الرحمن فافــــهــــمْ .:. كيـــفَ ترجُــــو حُــــبَّـــــنـــــا

عبـْدى .. عليــــك ســلامُــنـا

فـاســـعـــدْ وجِئْـــنِــى آمِـــــنًا

ولقــــــدْ خَلَقْـــــــتُكَ عارفـــاً

باللَّــــهِ حَــــقًّـــا مُــــؤْمـــــــناً

أنزلْتــــُكَ الدُنيـــــا الغَــــرُورَ

وقلْــــتُ : صُنْ لى عَهْـــــدَنَـــا

دنيـا اختبــــــار ٍ فانتـــــــبـِه

واحفـَـــظْ بتــقـــوىً أمــــرَنَـــا

واحـــذَرْ مـــن الشيـــطــانِ

والنفــسِ .. لتَدْخـُلَ حِصْنَـنـــا

إنِّى أنا الرحمن فافـــهــــمْ

كيـــفَ ترجُــــو حُــــبَّـــــنـــــا

وعليــكم القــهارُ .. ســــلِّمْ

لــــى .. تَـــــــرَى آيــــاتِــــــنا

أنا رَبُّكُــــمْ ولأَنْــتَ عَــــــبْدٌ

إنْ قَبِــــلــــْتَ خِـــــيـــارَنَـــــا

مقتطفة من قصيدة ( ” الشهود ” – باب ” العبد ” ) – ديوان ” العقيق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter