هو يخـــــتارُ ونحـــنُ نُؤَيِّـــدُ .:. ثُـــمَّ الـكـــونُ يَرَى ويُسَـــلِّمْ

” ليلةُ قَـــدْرِى ” هَــلَّتْ فَجْراً

لَمَّــــا عَهْـــدِى كَمُـلَ و تَــــــمْ

هَــــلَّ “رسولُ اللَّه” عَلَــيْـنَـا

بالأنــــــوار .. كبَـــــدرٍ تَـــــمْ

رقصتْ رُوحِى.. ذابَ كيــانى

قُمْتُ أُقَـــبِّلُ مِنْــــهُ قَــــــــدَمْ

*****

قال: بُنىَّ أتيتُكَ وَعْـــــــــداً

بـعْــدَ طَــوِيـلِ سُـهَـادِ الـهَــمْ

فتـحُ اللَّـــهِ … بأمــرِ اللَّـــهِ

ومَرْهــــونٌ بقــــضــا مُـــــبْرَمْ

قُـــمْ سَـــــبِّحْ لِلَّـهِ وكَـــــبِّرْ

وتَعَــــالَ مَعِـــــى وتَقَــــــــدَّمْ

إنَّ “هُـــوُيِّــتكم” ما زالـــت

حتى اليـــوم وَلَمَّــا تـُعْــــــلَمْ

أمَّا اليـــومَ فَجِئْتُ بـِبُشْرَى:

حـــانَ الوقتُ لِـكَــى ما تُعْــلَمْ

هو يخـــتارُ ونحـــنُ نُؤَيِّـــدُ

ثُـــمَّ الـكـــونُ يَـــرَى ويُسَـــلِّمْ

فاسجْدْ ذُلاًّ وارقُـصْ سُـكْراً

والْهَــــجْ شُـــكْرانــــاً للمُنْــــعِمْ

مقتطفة من قصيدة ” الخَـاتِـمْ ” – ديوان ” الحقيق ” – شعر عبد اللـه / / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.alkosuy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter