فـيـهِ  أعـيـشُ  بــِسـِـرٍّ  أكـبـَـرْ  !!

طـه ” .. نــــورُ اللـه .. حبــيــبـــى

رحْمَـةُ  ربـِّى   فـيــنـا  تـُـنـْــشــَـرْ

روحى   فـيـهِ .. وَ  قـلْـبى   مـنـهُ

وَ  عـقــلـِى   تـــاهَ  فـلَـمْ  يـتـَدَبـَّـرْ

يـا مَنْ تـَـعْـتـِبْ  لا  تَـتَـجــــــاوَزْ ..

بـــلْ  إنْ  كُـنـْتَ  ذكِـيــًّــــا  أَقْـصِـرْ

أُقْـسِــمُ  أنـِّى   ذُبـْتُ  حـنـيـنـــاً

بـــلْ  جـِسْمى   بــــالحُبِّ  تبَخَّـرْ !!

“طه” عندى  .. أصــــلُ وُجـودى

فـيـهِ  أعـيـــــشُ  بــِسـِـرٍّ  أكـبـَـرْ  !!

إنْ  لَمْ  تـفـهَمْ  قَوْلى  .. فاعْلَـمْ

أنـَّــــكَ  لَسْـتَ  بــِحُـــبٍّ  تـَـشْـعُــرْ

وَ  اترُكْ  روحى   فى   مَلَـكوتى

تَـحْـيـــــا  كيـْــفَ  الـقَـلْبُ  تـَـصَـــوَّرْ

صَلَّى   اللَّـهُ  علَى   مَنْ  أَهْدَى

لـــى   وَ  أفـــاضَ  بــِنـَظْـمٍ  يُـنـْثــَـرْ

 

مقتطفة من قصيدة ” الحسين ” – ديوان ” البريق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter