سكنى.. وفيك إقامتى ومعارجى .. .:. فَلِمَنْ أروحُ وكلكمْ فى ذاتِى !!

يا سيدى .. واللهِ إنى أسْتَحِى

لَمَّا أزور الرَّوضَ بالخطواتِ

وأقول فى نفسى: أراك بمسكنِى

فَمَنْ الذى أرجوه فى الحجراتِ !!

بل إنكمْ سَكَنى وكل عوالمى

فى الكون.. تملأ بالجمال حياتِى

سكنى.. وفيك إقامتى ومعارجى ..

فَلِمَنْ أروحُ وكلكمْ فى ذاتِى !!

أنا فيك منك بكمْ.. ونورُ جمالكمْ

لى برزخى.. فيه تقومُ حياتِى

أنا لم أفارق نورَكم يا سيِّدى ..

منذ القديمِ كصفحة المرآةِ

مقتطفة من قصيدة ” الفيض ” – ديوان ” الرشيق ” – شعر عبد الله/ / صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter