يــا رحــمـــــةَ الـلــــهِ لـلـبَـــرِّ .. وَ اللاهــى

يـــا نـــورَ مـِـشــْـكــاةٍ يـــا عـــرشَ جــنـَّـاتٍ
يـــا ســِــرَّ كـــاســـاتٍ سُــــقْـــيــــا لِــــذَرَّاتٍ
مِــنْ فـيــض مــنَّــانِ
يـــا خـمـرةَ الـسـاقى فى العرشِ..و”الساقِ”
جــــودًا لـــعــــشـــاقِ مِـــنْ فــيــــضِ رزاقِ
بــعـــطـــاءِ حـــنَّـــانِ
يــا مــظـهــرَ الـــرَوْحِ فى السـرِّ .. و اللوْحِ
يـــا أيــكــةَ الـــدوْحِ أَبـَـــدًا بــــلا بَــــــوْحِ
مِــنْ ســِــرِّ عـِــرْفــانِ
يــا جَـلـْوةَ الـعُـــرْسِ “للعرشِ و الكُرْسِى”!!
و الــروحِ و الـنـفْـسِ لـلـجــِــنِّ و الإنــْــسِ
و جـمـيــعِ أكــــوانِ
يــا رحــمـــــةَ الـلــــهِ لـلـبَـــرِّ .. وَ اللاهــى
مهـما صـَحَـا سـاهى فـــرجــــاك بــالـلـــــهِ
تــأتـــى بــغـــفــــرانِ

 

مقتطفة من قصيدة “الهَيمان” – ديوان “المَفيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter