يـا  ربُّ  فـاقْـبـَلْـــنى بـصَـلاتِــكُم  عــَـنــِّى

أرجـو جــــوارَكُـــــمُ وَ حِـمـا بـَقِـيــعِــكُـــمُ
وَ تــرابَ حـَــيـِّـــــكمُ يَـشــْفِى من السِّـقَـــمِ
*****
   
فــامْـنـُنْ بأمـنـيــتــى حَـيـــًّا  وَ  مَـقْـبــَرَتـى
وَ اجـعــلْ بأَلـْوِيـَتـِى شَـرَفاً  مـن  الـقــَـدَمِ
*****
أَشـْـهَــدْتـُـكُمْ  رَبــِّى بالـرُّوحِ  وَ  الـقَـلْــبِ
” فمحـمَّدٌ ” حـِـبـِّى وَ لأَنـْتَ لى حَكَمِى
*****
يـا  ربُّ  فـاقْـبـَلْـــنى بـصَـلاتِــكُم  عــَـنــِّى
لِـحــبـيـبـِكُم  مِـنـــِّى تــَعْــلُو عـلَـى الهـِمَـمِ
*****
فى العيْشِ مِنْ عُمرى وَ  المَوْتِ  وَ  الـقَـبـْرِ
وَ تَـكونُ فى حَشْـرى أعْـلَى  مِـنَ  الأُمَــــمِ
 

مقتطفة من قصيدة “خُذ بيَدي” – ديوان “محمد الإمام المُبين” صلى اللـه عليه وسلم – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي

wwwalkousycom

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter