يا رُوحَ  روحــى  ..  يــا نــبــيـاً قـــــــــلــبـهُ  نــــــــــــورُ  الــسُــوَر

يا رُوحَ  روحــى  ..  يــا نــبــيـاً

قـــــــــلــبـهُ  نــــــــــــورُ  الــسُــوَر

يــا سـيـدى .. يـا نـورَ مـشـكـاةٍ

لـــــهــــا  الــــكــــون  افــــتـــقــر

و كـمـال ذاتِــكَ  أنــت  لــى

قـــلــبــاً و روحــــاً مُــــســـتَـــقَـــر

لا أعـرف الدنـيـا و لا الأخـرى

و مــا لــى فـيـهـمـا  أبــداً وَطَــر

يا جنَّـتى .. عَدْنى و فردوسى

و سـدرةُ منـتـهـى .. و أمان بَـر

و الـلَّـــهِ إن عــنـكــم غَــفِــلـتُ

لــلــحــظــةٍ .. أو مــا  قَـــــــصُـــر

فــكــأنــنــى و  الـلَّـــــــهِ  فــــى

ألـَـــمٍ  يــفــوق  الــمُـحْــتَــضـِــر

بُعُدىِ ــــ و حقِّ اللَّـهِ ــــ عنكمْ

لــى  جــحـيــمُ ُ  مــــــســـتـــعـــر

 

مقتطفة من قصيدة “النَّجي” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter