مـا سِــوَى   الـرحـمـنِ حَــــىٌّ فـى  صِــفــــاتٍ  أو  مـثـــــَــالٍ

بـِـســـمِ  رحـمــــــنٍ   وَ   وَالِى

جَــــلَّ  عـن  ضَــرْبِ  المِـثــالِ

عَــــزَّ  رحـمـــــانــــاً  عـــظـيـمـاً

قُــــدْسُــــه  أعــلَى  الـعَـــوَالـى

الــودودُ  ..  الـبَــــرُّ  .. فَــــــرْدٌ

قـــاهـــرٌ  .. مَــوْلـى  المَــوَالى

وَ  هــو  حَـــقٌّ  ..  مــا  سِـــواه

و  إنْ  عَــلاَ .. فَــإِلَى  الـــزوالِ

*******
حـيـــنَ  يـرتـفــعُ  الحِـجَـــابُ 

تــَـرَى  الـبـصيـرةُ  كُـلَّ  عَــالى

مـا سِــوَى   الـرحـمـنِ حَــــىٌّ

فـى  صِــفــــاتٍ  أو  مـثـــــَــالٍ

 

مقتطفة من قصيدة “الميراث” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter