كـلُّ  الـكَـوْنِ  أنــَـارَ  بـطَــلْـعَــــةِ سِــرِّ   وَ   روحِ   رسـولِ   الـلـــــهْ

كـلُّ  الـكَـوْنِ  أنــَـارَ  بـطَــلْـعَــــةِ

سِــرِّ   وَ   روحِ   رسـولِ   الـلـــــهْ

*******
سجَـدَ الخَلْـقُ .. وَ  قالوا : فَـرْداً

جَــلَّ  إلَـــــهُ  رســـــولِ  الـلـــَّـــهْ

فـالـرحـمـنُ .. الـلـــَّــهُ  تــعـــالَى

وَ  الأنـْـوارُ   رســـــولُ   الـلـــَّــــهْ

مِـشــــْـــكــاةُ  الأنــوَارِ  تــبــــدَّتْ

وَ  امـتـــلأَتْ  بـــرســـولِ  الـلَّــــهْ

وَ  سَـرَى  الـنـورُ  إلَى  الأكـوانِ

بـسِــــرِّ  جـــلالِ  رَسـولِ  الـلَّــــهِ

كـلُّ  الـكَـوْنِ  تــَـزَيـَّـنَ  مِـنـْــهُ ..

وَ  ســادَ  الخَلْـقَ  رسولُ  الـلـــهْ

وَ  تَـحَـلَّـقـت  الأرواحُ  جمـيـعــاً

فى  مِـشْـكاةِ  رســــولِ  الـلـــــــهْ

وَ  المِحْرابُ .. تـَـبَــدَّى  فـيـهِ ..

فـصـارَ الـقُـدْسَ .. رسـولُ اللـــهْ

حـتــَّى  نــارُ  الـقُـدْسِ  أضـاءتْ

مِــنْ  أنــوارِ  رَســـولِ  الـلــــَّـــــهِ

وَ  الجـنـَّاتُ .. وَ  نـهْـرُ الكَوْثـر ..

سكـنــوا  قـلـبَ  رسـولِ  الـلَّــــهْ

وَ  الأمــلاكُ  جـمـيـعــا  دَخـَلَــتْ

فى  أنــْـوارِ  رســـولِ  الـلـــــَّــــهْ

ربِّى   نــــورٌ  ..  وَ   الأنــــــْــــوَارُ

جـمـيـعــاً  عـنـدَ  رسـولِ  الـلَّــــهْ

*******
ثــُمَّ  تـحَـلَّـــقَ  كــلُّ  الــرُّسُـــــلِ

وَ  طـافوا  حَـولَ  رسـولِ  اللَّـــهْ

قـالوا : وَجـْـهُ  الـلَّـــــهِ  إلَـيـْــنـــــا

فى  أنـــوَارِ  رســـولِ  الـلــــَّـــــهْ

مــــا  نــقْـــدِرُ  لـــلـــَّــــهِ  كـمــــالاً

إلاَّ   وجْــــهَ   رســُـــولِ   الـلــَّـــهْ

مـَـا  عَـرَفَ  الرحـمـنَ  سِـــوَاه ..

وَ  نـحـنُ  وَراءَ  رســولِ  الـلــــهْ

صَـلَـوَاتٌ  عُـظْــــمَى  مِـنْ  ربِّـى

وَ  سـَــــلامٌ  لـرَســُـــــولِ  اللــــــهْ

لا  خَــلْـقٌ  أبَــــداً  يـقْــــدِرُهـــــا

تــعـظـــيــمــاً  لِـرَســـــولِ  اللـــــهْ

 

مقتطفة من قصيدة”البيان” – ديوان “محمد الإمام المُبين” صلى اللـه عليه وسلم – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter