فـى ” رســـول اللــهِ “.. روحــــا تــحــــتـــوى كُــــــــلَّ الأنــــــــامْ

لَـمْ يُــخْــتَــرَقْ نـــورى .. و كــمْ

تـَــخــرِقْــه .. أجْــنـَــادُ الــظــلامْ

للمؤمــنــيـن .. و مَـــنْ يُــوَحِّـــدُ

ربَّـــنـــــــا .. مـــنـــه الـــطــــعــــامْ

للــروحِ .. و الــقــلـبِ الــعـلــيـلِ

هــو الــشــفــاءُ .. مِــنَ الــســقـامْ

مَـــنْ كـــان فـى نـــورى .. لــــه

الإيــمـانُ .. حَــقًّــا .. و اسـتـقـامْ

شَــرْطٌ .. مَــحَــبَّــتـُـه لــذاتــى ..

مُــخْــلِــــصـــاً .. فـــــوق الأنــــامْ

إنَّ نــورَ الـحــبِّ .. و الإيــمــان

يَـسْـرِى فى القلوب .. لـه نظـامْ

إنَّ مـــولانـــــا .. عـــظـــــيــــمٌ ..

لا يـــريـــــدُ لــــنــــا اخــتـــصـــامْ

قـــال : مَـنْ يــُحْــبـِــبْ عـبـادى

فــــهــــو فـــــى دارِ الـــــســــــلامْ

إنْ تـُــحِــــبَّ رســــولَ ربـــى ..

زِدْتَ .. عـــامــــاً .. بـــعـــد عــامْ

كــلــمــا تــعـــلـــو .. تــَـــرَى فـى

الــقـلــبِ .. قُـــدْســــاً لا يُــــــرامْ

إنْ وَصَـلْتَ ” الـقُـدْسَ “.. حَـقًّـا

كــنـــتَ فـى حــالِ انــعــدامْ !!

فـى ” رســـول اللــهِ “.. روحــــا

تــحــــتـــوى كُــــــــلَّ الأنــــــــامْ

فـيــه ” مــــرآةٌ “.. تـَــجَــلَّـــتْ ..

بــالــعـــوالِـــم .. فـــى انـتــظــامْ

قـــــال ربــــى : روحُ عَـــبْــــدى

إن صَـــفـَـــتْ فــــــوق الــمَـــلامْ

هـذه”بـيـِـتـْـى”.. وَ “عَـرْشِى”..

بـــل .. و ” كــرسـىُّ ” الــمــقـامْ

كـــلَّ شــيـــئٍ .. قــــد حَـــوَتـْـــهُ

من الـعوالِـم .. فـى ارتــســامْ !!

إنِّــى أَنـَــا .. الـرحـمــنُ .. كــلُّ

الــخَــلْــقِ .. أغــــيـــــارٌ تـُــسَــــامْ

إنـمـا الـبـاقــى .. هــــو الــحــىُّ

الـــعـــلـــىُّ .. عـــلـــى الـــــدوامْ

أَنـَـا .. فـيكمُ .. حَـىٌّ .. و أقـربُ

مِــنْ ضُــلــوعِــكَ .. و الـعــظــامْ

لكنْ .. بـِـعَـيْـنِك .. لن تَرَانى ..

بــــلْ .. بــِـــرُوحٍ .. فِــــىَّ هــــامْ

” روحٌ “.. سَـمَـتْ فيها الصفاتُ

عــلــى الــطـــهـــارةِ بــالــتــمــامْ

روحُ الـحــبــيــبِ ” مـحـمـدٍ “..

مَنْ نالَ فى”القُدْسِ”.. الوسامْ

فــــإذاَ نـَـــظَـــرْتَ إلــيــه .. مِـــنْ

قَــلْــبٍ .. تَـــحَــلَّــى بــالــوئــــامْ

سَـــتـَــــرَى .. و تــفـــهــمُ بـعــض

سِـــرِّ اللـــهِ .. فـى هــذا الأنـــامْ

مِــنِّـى .. الـتـجــلَّــيــاتُ فــيــه ..

و مــنــه .. تـَـــخْـــرُجُ لـلـــعــــوامْ

هـــو .. مـــركــزُ الأكــوانِ .. لــو

تـدرى .. و خـيـرُ مَـنْ اسـتــقــامْ

 

مقتطفة من قصيدة “الإسْرا” – ديوان “الوَفيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

 

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter