فــعــلـــيــْــهِ  صَــلاةٌ  مــن  رَبـــِّى مـــا  فَـــلَـكٌ  فى  الـكَوْنِ  يَدورْ

وَ حـبــيــبى .. يـخــتـــارُ  وزيـــراً

أو  أكـثــَرَ .. مــن  بَــحْــرِ  النـورْ

فى الـمـلإ  الأعـلَى .. اثـنـين ..

وَ فى الأرضِ .. اثنين .. وَ مُـشـير ْ..

وَ  جـنـوداً .. وقـفـوا  استـعداداً

لـلأمـــــــرِ  المَـقْــضـىِّ   صُــــدُورْ

وَ  الـكونُ  جـميـعاً .. رَحْمَـتُـهُ ..

وَ  اللـــــهُ  وَلـِىٌّ .. وَ  ظــهـــيــــــرْ

يــا  ســعــدَ  المُــؤمـنَ  باللــهْ …

وَ  للــغـــافـــلِ  ويــلٌ  و  ثــــُــبُورْ

فــعــلـــيــْــهِ  صَــلاةٌ  مــن  رَبـــِّى
  مـــا  فَـــلَـكٌ  فى  الـكَوْنِ  يَدورْ
مقتطفة من قصيدة “جبَل النور” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

     

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter