صـلــــواتٍ  أسْــمَى  وَ   ســـــلاماً مـــن  نـــورِ  الرحـمنِ  وَ  ظِـــــلْ

يـــا  ربُّ  رَجَــوْتـك   لى  سُــؤلاً

مـُـرْتَـــجِـــيــًــا  منْ  بـابِ  الــذُلّ

صـلــــواتٍ  أسْــمَى  وَ   ســـــلاماً

مـــن  نـــورِ  الرحـمنِ  وَ  ظِـــــلْ

مِنْ  قُدْسِ الطُّهرِ .. على”طــه”

تـعــلــو  للأبــــــدِ  علَـى  الـكُــــلْ

لا  مَـلَـــكٌ  يـــعــــرفُ  مــا  فـيـهــا

أو  حــتــَّــــى  أرواح  رُسُــــــــــلْ

وَ ” المــلأُ  الأعلَى ” يــَغْــبـِـطـُـهـا

وَ ” الـسـدرةُ ” تـرقـصُ  وَ  تُـطِـلْ

وَ ” الحمَلَةُ ” من  حولِ العرشِ

تــنـــــاديـــها  أنْ نـحـنُ  الأهــلْ

وَ  رســـــولُ  اللـــهِ  بـــها  يـرْضَى

مـبـــتــــسِـــماً .. وَ  الـنــورُ  يــهِــلْ

خـــالــصــةً  من  قُــدْسِ  الـذاتِ

لــهــــــا  الـبــــركات  بـهـا  تُـقـبـِلْ

وَ يقولُ : رضيتُ .. قد  اكتملتْ

وَ  اللـــــهُ  الحــقُّ  هُـوَ  الأكـمـلْ

مَـنْ  قـالَ .. وَ مَنْ يسمع مـنـها..

أوْ  يــكــتــبُ  سَـطْـــراً  وَ أقَــــــلْ

أو  عــــاش بــمــعــنــاهـا  حُـبـــًّا..

أو  يـشـرحُ .. يُــسْــهِــبُ  و  يُـقِــلْ

فى حزبى دَخَلَ..و  فى حَرَمِى

مُــزْدانــــاً  لا  أبــــــدا  غُــــفْـــــلْ

فـى  الدنيـا .. أو  مَـوْتــا  عـندى

أو  حَـشْـــراً .. سيــرانى  الكِـفْـلْ

مقتطفة من قصيدة “ظِل النور” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter