جَنَّاتُ عدْنى .. أنت و الفردوس لى .. حقُّ اليقينْ

سيدى .. مولاى ..” جَدِّى “.. يا إمام المرسلينْ
إنْ أذعتُ الـيومَ .. سـرًّا !! فـالأوامـرُ .. أن أُبـينْ
أدركتُ..أنى فيك أحيا..بل.. و أنك فى الأُذينْ!!
طَوْرًا .. و طَوْرًا .. سيدى  و جلالِ ربى  فى البُطينْ !!
حتى .. و إن قالوا الوريد .. و بعضهمْ قالَ الوتينْ
باللَّـه..أقسمُ أن ذَرَّاتى..كأنفاسٍ لكم فى العَالمينْ !!
قدسٌ.. و إسراءٌ و معراجٌ..إليك.. و فيكمُ الروحُ الأمينْ
جَنَّاتُ عدْنى .. أنت و الفردوس لى .. حقُّ اليقينْ
*******
فـصــلاةُ ربــى زاكـيــاتٍ .. فــوق كــل العالمينْ
و ســلامُ رحـمـــنٍ .. ودودٍ .. بـالـمَـحَبَّةِ و اليقينْ
 

دوما عليكَ..و” آلِ بيتِكَ”..والصِحَاب المُكْرَمينْ

مقتطفة من قصيدة “اليَقين” – ديوان “الرَقيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter