“أخلصوا المحبة”

إذاً مـوجـز الـكـلام ان رسـول الـلــه لـكـي تـزداد حُـبًّـا فـيـه لابـد أن تـؤمـن ان هنـاك سـر كـبـيـر فـي رسـول الـلــه وأنـوارٌ عـظـيــمة وبـركـاتٌ لا حـد لـهـا، وإيـمـانـك كـلـه مـرتـبـط بـرسـول الـلــه، ثـم حـتـى بـعـد ذلـك لـه الـشـفـاعـة لـك يـوم الـقـيـامـة ..

أخـلـصـوا الـمـحـبـة وأكـثـروا مـن الـصـلاة عـلـي سـيـدنـا رسـول الـلــه ..

بـل إنـشـغـلـوا بـأنـوار سـيـدنـا رسـول الـلــه لـيـل نـهـار ..

(مـن أقـوال عـبـد الـلــه/ صـلاح الـديـن الـقـوصـي)

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter