يا كنـزَ نورى..يا “محمدَنا”.. وَ ِســــــــــرًّا .. قـــــــــد سَــــــرَى

يا كنـزَ نورى..يا “محمدَنا”..

وَ ِســــــــــرًّا .. قـــــــــد سَــــــرَى

هذى .. هدايا مِنْ مُحِـبٍّ ..

صـــــــار فــيـــكــمْ مُـــبْـــحِــرا !!

قـــد عـــاش فــيـك مـن الـقـد

يــم .. و لـم يَـعُدْ لك صابرا !!

خَـلَـعَ الـعَذَارَ .. مـع الحَـيَـا !!

و الـروحُ .. صــار مُــفَــجَّـــرا !!

*******
فــيـــقـــول مــــولانـــا : إلـىّ ..

فـقـــد عَــلِـــمْــــتُ مُــبَــكِّـــرا !!

هـــذا .. كَــظِـلِّـى .. قـد رأى

مـــا لا يُــطـاق .. و لا يُـــرَى !!

عُـــــــذْرًا لــــــــه .. قــــد فــاضَ

فـيـه الـشـوقُ .. حتى عَــبَّرا ..

فَـدَعوهُ لى .. نِـعْمَ المُحِبُّ..

و مـــا تــَــشـَــدَّقَ و افـْــــتـَــــرَى

هـــو .. قــــولُــه .. أوْ شِــعـْرُه ..

مِــنِّــى .. لِـيــصــبـحَ شـاعِـرا !!

أنـــا .. مُلْـهِـمٌ .. فـى رُوحِه ..

فــيـــقــــول عــــنــــى نــــاشِـــرا

إنِّــــى قَـــبـِــلْـــتُ صــلاتـَــــه ..

وَ رَضِــيــتُ عَـمَّـنْ قـد قَـــرا ..

نـَـثـْـرًا .. وَ شِــعْـرًا .. أو تـَسَمَّـعَ

مـــنــــه .. قـَــــــوْلاً نـــيِّــــــرا

 

مقتطفة من “يا محمد صلَّى اللـه عليك وسلم” – ديوان “الشَفيق” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter