ياربُّ .. نـَظَرْتُ  لأنـعـمكــمْ فَـتَـشَـتَّـتَ عَقْـلِى فى النِـعَـمِ

ياربُّ .. نـَظَرْتُ  لأنـعـمكــمْ

فَـتَـشَـتَّـتَ عَقْـلِى فى النِـعَـمِ

لا تُحْصىَ .. و جلالِكَ أبَدًا..

يـا جُـودًا يـبــدو فى كَــــرَمِ

فَسَجَدْتُ..وقلتُ:لك الحمدُ

فقيل : ارْفَعْ .. و تأدبْ .. وَ قُمِ

لَـمْ تـَحْصُـرْ كَـمًّا أو كَيْــفـاً ..

أَوْ تَعْـرِفْ بـعـضًا مِـن رَقَـمِ !!

فَعَـلاَمَ الحمدُ !! و ما عندك

تـقـديــــرٌ حــتى لـلـقِــيَــمِ !!

أَوَ تـَعْـرِفُ خَـيْـرًا مِـنْ شـَرٍّ !!

أَوْ لُـطْـفَ قـضـاءٍ مُنـْصَـرِمِ !!

أَوْ لطـفـًا يَخْـفَى فى قَـدَرِ !!

أو يَـرفـَعُ عـنكمْ مِـنْ أَلَــمِ !!

 

مقتطفة من قصيدة “علِّمني الحمد” – ديوان “الرَقيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alabd.com

 

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter