وَ ما يُـغْـنى العبادَ سوى غِـنَاكــــا

بــِبـِسْمِـك سَيِّدى ..وَ سَنا ضياكـاَ

وَ حمْدِك سيدى..وَهُدَى سَنَاكا

فأنت النورُ ..  يــا نــوراً تســامَى

فصَار القدْسُ فى مَجْـلَى عمَـاكا

و يـبْقَى الظلُّ فى الأكوانِ نوراً

و نورُ الظلِّ أشرقَ فى ضُـحَــاكا

فـيــا نـــوراً تــَـقَـدَّس فى جــلالٍ

وَ ظِــلُّ النورِ صـَـار لـنـا هُــداكـــا

فَــأَشـهَـدُ  أنـكمْ  فــردٌ  تَـــجـَــلَّى

فــمـــا عايـنْــتُ غيرَك أَوْ سـِواكــا

تَقَدَّس نورُكُمُ .. يا طُهرَ قُدْسٍ..

وَ جـَـلَّ ثــنـاؤكُمْ .. وَ سَمَا عُلاكـا

*******
و بـالصلواتِ مِنْ نُورٍ وَ قُـدْسٍ ..

عـلـى ظِــلٍّ لـنـورك قَدْ جـَلاكــــا

وَ   مـا  ظِلٌّ  لِـنُـــورِك  غير  نورٍ !!

وَ مــا نورٌ لِـظِــلِّـكَ غــيــر ذَاكَـــــا

فإنْ أُمُسِكْ .. فـإنَّ الـرمزَ يُــغْـنِى

وَ ما يُـغْـنى العبادَ سوى غِـنَاكــــا

 

مقتطفة من قصيدة “الهجرة” – ديوان “العَشيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter