وَ  ســَلامُ الـرَّحمَنِ عـلَـيْــكُـم يـا  نــُورًا  سَمَّـاكَ  “مُحَـمَّدْ “

يا”جَدِّى”وَ اقبَلْ مِنْ فَضْلِكْ

“ألـفِـيـَّةَ” حُـبـِّى ” لمحمَّدْ “

ما  مِـنـِّى  بلْ  مِـنْـكُمْ  وَحْيــًا

بل نـَـفْـثـًا مِنْ رَوْعِ “محمَّدْ”

وَ  خـِـتــَامــًا  حَـمــْداً  لـلَّــــــهِ

علَى قَوْلى فى حُبِّ “محـمَّدْ”

وَ  ســَلامُ الـرَّحمَنِ عـلَـيْــكُـم

يـا  نــُورًا  سَمَّـاكَ  “مُحَـمَّدْ “

 

مقتطفة من قصيدة “تقديم” – ديوان “ألفية محمد” صلَّى اللـه عليه وسلم – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter