والـــروح بَــرَّحَهَـــا الـغَــــرام .:. فمـــا تـــرى إلا الـحـــبـــيبْ

باســـمِ الإلـــهِ المستــــجيبْ

ناجيـــتُ مـــولاى القـــريبْ

بعـــدَ الصلاةِ على الرســولِ

وآلـــهِ .. بـــابِ المجــــــيبْ

مَنْ لى بلُــقـــيـا للــحــبيـــب

“مُحَـــمَّدٍ” نعـــمَ الطبــــيـبْ

قـــد صــار جســــمى ناحِـــلاً

والــرأسُ يعلـــوه المــشــيبْ

والقلبُ فـــاض بـــهِ الهيـــام

فصـــار مبهـــوتــــا غـــــــريبْ

والعقـلُ شَـــتَّ عن الوجُودِ

وَكُــــلُّ حـــاضِـــره يغــــــيبْ

والـــروح بَــرَّحَهَـــا الـغَــــرام

فمـــا تـــرى إلا الـحـــبـــيبْ

قالوا : جنـــنتَ فقلتُ : كلُّ

الخـــلق مجنــون عجـــيـبْ

أو مَــنْ يُحِـبُّ “مُــحَــمَّـداً “

نورَ الهُــدى أبدا يخـــيبْ!!

*****

قالوا : استرحْ .. قلتُ : استرحتُ

بـــشَـــمِّ أنــــفـــاسِ الحـبـيبْ

قالوا : سكرتَ .. فقلت : لمَّا

ذُقــتُ مِــنْ كَأسِ الحـبـيبْ

قـالوا : لماذا الدمعُ؟ قلتُ :

الدمعُ وَجْـدٌ فــى الحـبـيبْ

قالوا: انتهيتَ .. فقلتُ :نِعْمَ

نِهــــايتـــى عنـــــد الحـبـيبْ

قالوا : وأهلُكَ !! قلتُ : أهلى

كُـــلُّ من عــشِـــق الحـبـيبْ

قـالوا : اصطبرْ.. قلتُ : اصطبرتُ

وليسَ عــــنْ بُعْــد الحـبـيبْ

قالوا : احتسبْ .. قلت:احتسبتُ

إذَا ارتضـــى منِّى الحـبـيبْ

قـالُوا: استعنْ بـاللَّهِ .. قُلْتُ:

اللَّــــهُ رحمـــــــتُه الحـبـيبْ

*****

قـالـوا: عَــشِقْتَ الروحَ قُلتُ:

الروحُ مــن نــورِِ الحــبـيبْ

قـالـوا : غرقتَ .. فقلتُ : قد

أُغرِقــتُ فى بحـرِ الحـبـيبْ

قالوا : شهيدُ العشق!! قُلتُ :

شـــهادتى عــــــند الحـبـيبْ

قالوا : فمُتْ شـوقا .. فَقُـلْتُ

وذاك إنْ أذِنَ الـــحـبـيـــبْ

فــدَعوا فـــؤادى واصمتـــوا

“فمحمـدٌ ” نِـــعمَ الحـبـيبْ

وإلـــيكـــمُ عـــــنِّـــى فـــإنــى

لا أريـــدُ ســــــوى الحـبـيبْ

فإذا قُضِـــيتُ خُـــذوا تُــرابا

مـــنْ ثـــرَى أرضِ الحـبـيبْ

وضعوهُ فـى قــبرِى عســـاى

أشـــــمُّ رائــــحـــةَ الحـبـيبْ

صَلَّـــى الإلـــهُ علـى النبـــى

” المصطفى طه ” الحـبيبْ

والآلِ والصحـــبِ الكــــرامِ

وكُــلِّ من عَـشِــقَ الحـبـيبْ

قصيدة ” الحَبـيبْ ” – ديوان ” الرفيق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter