مَـنْ لم يُـصَـلِّ .. عَـلَـىَّ دَومًا ضَــيَّـــعَ الــعـــمــــرَ .. هَـــــدَرْ

” أسْلِمْ .. و سَلِّمْ للعظـيم “..

و كُــنْ كَـأَعْــلَــى مَــنْ شَـكَـرْ

أمـا الـصـلاة عـلـىّ .. فاعـلـم

أى سِـرٍّ..أى كنـزٍ..مُـدَّخَـرْ!!

مَـنْ لم يُـصَـلِّ .. عَـلَـىَّ دَومًا

ضَــيَّـــعَ الــعـــمــــرَ .. هَـــــدَرْ

إنِّـى حبـيـبُ اللَّـه.. فافهم..

بـَـــلْ تــَـذَوَّقْ .. و اصــطــبـِـرْ

إنْ كــنـتُ لـم أذْكُـرْ صَرِيـحًا

خـــــوفَ عــقـــلٍ يَـــتَّــجِــرْ ..

لا يــأتِــيـــنِّـــى غـــيـــر مَـــــنْ

هــو بــالـمـحــبَّــةِ يَــــزْدَهِـــر

هو ليس يـرجو .. غـيـرَ صُحْــ

ــبَـتِـنـا .. بـحــبٍ .. يـنـفــجِـر 

بَلْ لـيس فى الميزانِ يـُوزَنُ

حُــبُّــنـا .. مـهـمـا اســتــتــرْ !!

كـلُّ مَــنْ بـالـحبِّ .. يـأتـــى

صــار عـنـدى .. مُـسَــتـَـقِــرْ ..

إنّ مــا فــــى الـحـــبِّ.. مـن

فــَـضْـــلٍ .. يُـذَاع .. و ينتـَشِرْ

مـــولاى .. كــل صـلاةِِ نـــورٍ

مـــــن عـــــزيــــزٍ مُــــقـْـــتـــدرْ

و ســــلام رَبِّــــى .. ســيــدى

نـــــورٌ .. و رضـــوانٌ .. و بــِـرْ

مقتطفة من قصيدة “الصُّوَرْ” – ديوان “الرَقيق” – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter