سبحان..مَنْ جَعل العطاءَ بِفَيْضِه و الجــودَ منـه .. صنيعةَ الرزَّاقِ

يا..قُدْسَ نورٍ..دائمَ الإشــراقِ

يا..مَنْ عَلَوْتَ بِإِسمك الخلاَّقِ

سبحان..مَنْ جَعل العطاءَ بِفَيْضِه

و الجــودَ منـه .. صنيعةَ الرزَّاقِ

مُتسَرْبلاً بالعِـــزِّ .. جَـلَّ جلالُكم

وَ عَلَوْتَ فَرْدًا..فى كمالِ الباقى

سبحانك اللهم .. فِعلُ صِفاتِكم

فى الكونِ..يَسْقِى خَلْقَكم..و يُسَاقى

مَلِكُ الملوكِ..و كلُّ مَلْكٍ عَبْدُكم

مهما تعَالَى .. بات تحت طِباقِ!!

فى الأرضِ..مَرْقَدُه..كَظِلٍّ زائلٍ

و يصير تحت الطينِ..فى الأعماقِ

أنت الولىُّ .. و كلُّ أمــرٍ منكمُ

الفعَّالُ.. و القهَّارُ..فوق الباقى

مَنْ ذا يـقولُ أنــا .. وَ يَنسَى أنكمْ

بالحقِّ فـيه .. و غايةِ الإحقـــاقِ !!

الحىُّ أنت .. و سِرُّه مِنْ روحِكم

و يموت .. إنْ تأمــرْ لــهــا بفِــــراقِ

و النفْسُ فى الدنيـــا سجينةُ فِعْلِها

تَلْـــقَى المصيرَ بـفِـعـلِــها و تــلاقـى

ما أَخْسَرَ النَفْس التى لم ترْتــقِ ..

و الـروحُ .. فى سَعَةٍ من الآفاقِ !!

 

مقتطفة من قصيدة “مقدمة (الوَفيق)” – ديوان “الوَفيق” – من أشعار عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.attention.fm

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter