باللَّـه .. و نـورِ ” مُحَمَّدِنـا ” .:. أنـا بِـهِـمُ دومًـا فـى شـُغْـلِ

مـا لـى بالدنيا و الأُخرى !!

أنـا لـسـتُ بِـهـِنَّ بـمنـشغـلِ

باللَّـه .. و نـورِ ” مُحَمَّدِنـا “

أنـا بِـهِـمُ دومًـا فـى شـُغْـلِ

إن غـِبتُ للحـظـةِ أعـيـنـنـا

عنهمْ .. سأموت من الشللِ

فى القلب و روحى بل جسدى

و يُـفَـجَّـرُ عـقـلى مـن عِلَلى

من نـورِ” مُحَمَّدِنا ” روحى

و لِـنـعـلِ ” مُحَمَّدِنَا ” قـبَلى

مقتطفة من قصيدة ” صلوات الدهر (الصلوات الأوفى) ” – بديوان ” الرقيق ” – شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter