أنــت الـحـبيـبُ .. و كلُّ مَـنْ صَـــلَّـــى عــلــــيك .. وَ وَقَّــــرَكْ

لـمـَّــا أَتـَى “الـمـعراجَ”.. قـال

الـــربُّ : هــــذا مَــجـْـلِـسُـكْ ..

قــال ” الـنـبـى ” : الـعـبدُ عـبدٌ

ســـيـــدى .. مـــا أَعـْـظَمَـكْ ..

قــــال الإلـــهُ : و أنتَ عــندى

يــا ” مــحــمــدُ “.. جوهـرُكْ ..

إنــِّـى أُصَــلِّى .. و الملائكُ ..

دائــــمـًا .. أَبَــــــدًا عـــلــــيــــكْ

أنــت الـحـبيـبُ .. و كلُّ مَـنْ

صَـــلَّـــى عــلــــيك .. وَ وَقَّــــرَكْ

لـيـكـونَ عـنــدى فى الـصـفاء

و حــول نـَــهْــرِك .. يَـصْحَـبَكْ

وَ لأَغــفِرَنَّ ذنوبَه .. وَ وَهَـبـْـتـُهُ

لِــشَــفـَـاعـَةٍ .. كـــى أُرْضِـــيَـــكْ

قال”الحبيب”:تبارك الرحمنُ ..

رَبِّى .. كـيف لِـى أنْ أَحْمَدَكْ

 

مقتطفة من قصيدة “بايَعوا !!” – ديوان “الشفيق” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alabd.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter