” أنـتَ  بأعـيُـنِـنـا ”  ..  ما  تعنى ” أعـيُـنـُنـا ”  لـرســــولِ  اللـــــــهْ

وَ  يـقـــول  تـعــالَى  فى  مـــدحٍ

عُـلْــــوِىّ  لـرســـــــول  اللـــــهْ  :

” أنـتَ  بأعـيُـنِـنـا ”  ..  ما  تعنى

” أعـيُـنـُنـا ”  لـرســــولِ  اللـــــــهْ

مـا  يـعــنى إنــســانُ الـعـين .. !!

و  مـعــنـاه .. لرســول  الـلـــهْ  !!

لا  يـنـــظــــرُ  بـاللـــــه .. فــهـــذا

لِـمُـحِـبٍّ  لـرســـول  اللـــــــهْ  !!

أمَّا  “أنت بأعـيُـنِنا”  فخـصوصٌ

تـشــريــفٌ  لـرســــــول  اللــــــــهْ

 

مقتطفة من قصيدة “البيان” – ديوان “محمد الإمام المُبين” صلى اللـه عليه وسلم – لعبد اللـه // صلاح الدين القوصي .

www.alkousy.com

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter