أنا كلُّ إسرائى و معراجى بها .:. فى روح “طه” أستقى .. وأسُاَقى

و َ صلاةُ ربـىِّ أرتـجـــيـــهـا مِـنَّـةً

لِـتـكـون عـنـدى عُـرْوتـى وَ وَثـَاقـى

أُهدِى إلى أنــوارِ سرِّ “المُصْطَفى”

وَ بـسِرِّ نورِ “المُصطَفى” المصداقِ

لـتـكون مـعـراجـى وَ سِـدْرَةَ مُنـْتَهى

روحى .. و َإسرائى .. وَ سِرَّ بُراقى

أنــا كـلُّ إسـرائى و مـعـراجـى بـهـا

فى روح ” طـه ” أستقى .. وأسُاَقى

مقتطفة من قصيدة ” المقدمة (المؤتمن)” – بديوان “العشيق” – من شعر عبد اللـه // صلاح الدين القوصى

شارك الموضوع بالضغط علي الزر أدناه
Tweet about this on Twitter
Twitter